b4b3b2b1
فنادق الدانمارك ترفض استضافة صاحب الرسوم المسيئة للرسول الأكرم | شجب وإدانة واسعة لقتل كبير أساقفة الكلدان في الموصل | تواصل وفود المعزين برحيل آية الله المجاهد السيد الشيرازي | المالية تؤكد صرف زيادات رواتب المتقاعدين | تحركات سياسية وتخريبية يقودها تنظيم البعث الجديد في ذي قار | بحضور مليوني: كربلاء تحيي أول ليلة جمعة من شهر الله | مؤتمر العهد الدولي في السويد والطموحات العراقية بتخفيف الأعباء السياسية والاقتصادية | منظمة اليونيسيف تنسق جهودها مع وزارة الصحة لتطوير الكوليرا في العراق | الصحن العلوي في النجف الأشرف يشهد عمليات إعمار مكثفة | مجلس عزاء حسيني يقيمه محبي اهل البيت عليهم السلام في بلجيكا | تطورات أمنية تشهدها مدن عراقية | الحسناوي في كربلاء لمناقشة خطة الطوارئ الطبية |

تعاون عراقي - جيكي - بريطاني في مجالات المياه والمشاريع الاروائية

792

 

23 ربيع الثاني 1429 - 30/04/2008

شهد ديوان وزارة الموارد المائية لقاءً ضم الوزير عبد اللطيف جمال رشيد، والسفير الجيكي في بغداد بيتر فوزنيك ورئيس دائرة الشرق الأوسط في وزارة الخارجية الجيكية.

وبحث خلال اللقاء المشترك آفاق التنسيق والتعاون المشترك بين البلدين في مجال تنفيذ وصيانة المشاريع الاروائية وسائر شؤون الري و المياه.

وأشاد السيد وزير الموارد المائية برغبة الجانب الجيكي المساهمة في تمويل المشاريع الاروائية وتقديم الدعم الفني من خلال إرسال خبراء مختصين في شؤون الري وإدارة المياه وصيانة وتشغيل الموارد المائية، لإعادة اعمار وتأهيل المشاريع الاروائية، وأعرب عن استعداد الوزارة للتعاون وتشجيع الشركات الاستشارية والهندسية الجيكية للمساهمة في تطوير العملية التنموية في العراق خاصة في القطاعين الزراعي والاروائي، مشدداً على الاهتمام بجانب تدريب الملاكات الفنية والهندسية في وزارة الموارد المائية على التطورات العلمية في القطاع الاروائي وتوفير فرص التدريب لها داخل وخارج العراق.

ومن جانبه، أبدى السفير الجيكي الرغبة في تقديم الخبرة في مجال الموارد المائية وتقديم الدعم الفني وبناء قدرات الوزارة في المجال الاروائي، من خلال إيجاد فرص تدريب لملاكاتها الفنية والإدارية لتعزيز خبراتهم في مجال طرق الري الحديثة واستخدام التكنولوجيا المتطورة.

التقى السيد وزير الموارد المائية الدكتور عبد اللطيف جمال رشيد، الملحق التجاري البريطاني في بغداد لبحث آفاق التعاون المشترك بين العراق وبريطانيا في مجالات تطوير قطاع الموارد المائية في العراق والمساهمة في إعادة تأهيل وتطوير المشاريع الإروائية.

وأكد وزير الموارد المائية خلال اللقاء أن الوزارة جادة في تبني السياسات المناسبة للحفاظ على الثروة المائية إلى جانب تحسين أنظمة السيطرة الهيدروليكية وإعادة تأهيل المشاريع الإروائية من الناحية الفنية والتكنولوجية، فضلاً عن تنفيذ المشاريع الجديدة داعياً الشركات البريطانية ورجال الأعمال إلى المساهمة في تحقيق الاستثمار في هذا القطاع الحيوي المهم ودعم العملية التنموية في العراق باعتباره أرض خصبة في الوقت الحاضر للاستثمار العالمي خاصة بعد التحسن الكبير والملحوظ في الوضع الأمني فضلاً عن الحاجة إلى دعم وإسناد الشركات العالمية وخبراتها الفنية للانتفاع منها في إدارة الموارد المائية في العراق من جانب آخر ذي صلة بشؤون المياه، أكد عضو لجنة الزراعة والمياه والأهوار في مجلس النواب العراقي لطيف حاجي حسن عن ان الانخفاض الحاصل في مناسيب نهر دجلة وروافده يعود لقيام إيران بقطع تدفق المياه عن 28 فرعاً تصب في حوض دجلة، مما اثر بشكل كبير على مستوى المياه في النهر المذكور.

من جهته أشار النائب أسامة النجيفي عن القائمة العراقية إلى أن قيام حكومة إقليم كردستان ببناء سدود جديدة في شمال العراق، وهو ما اثر على منسوب المياه بشكل كبير، وقد نفى النائب محمد خليل من قائمة التحالف الكردستاني أن تكون حكومة الإقليم قد بنت سدوداً جديدة لحصر المياه في حوض دجلة مؤكداً أن الجفاف الموسمي الذي يعصف بالبلاد، هو السبب الذي اشر في انخفاض مستوى المياه في حوض نهر دجلة.