b4b3b2b1
العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية تنعى الفقيد السيد محمد الجواد قدس سره | العلاقات العامة لمرجعية السيد الشيرازي تعقد مجلسها السنوي لشهادة الإمام الكاظم | بداء نقل الزوار الايرانيين للعراق عن طريق سوريا | (حياة محمد) كتاب للمستشرق أميل در منغم | السيد محمد حسين الشيرازي يطلع على المشاريع الإعلامية لمؤسسة الرسول الأعظم | مسؤول العلاقات يناقش الأوضاع العامة للجاليات المسلمة في دول الغرب | إذاعةُ الطفوف من كربلاء.. صوتُ الولاءِ الحسينيّ | إحالة مشروع الحكومة الألكترونية في كربلاء المقدسة الى هيئة النزاهة | جولة في مراكز زائري اربعينية الامام ابي عبد الله الحسين عليه السلام | توافد المهنئيين على بيت المرجع الشيرازي لتقديم التهاني بعيد الفطر المبارك | بعثة سماحة المرجع الشيرازي تواصل أعمالها بمكّة المكرّمة | تهنئة بمناسبة ولادة النبي الاكرم محمد صلى الله عليه وآله |

نصر الله يبحث مع الشيخ معاش تجديد المطالبة بإعمار البقيع وتدويل قضيته

5343

 

4 شوال 1439 - 19/06/2018

كربلاء المقدسة: يوسف الشمري

تحرير: محمد حيدر

بحث مسؤول العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية مع سماحة الشيخ جلال معاش أحد أعضاء مكتب المرجعية في قم المقدسة، اليوم الثلاثاء، أهمية تسليط الضوء والمتابعة الإعلامية وحشد المؤمنين للمطالبة بإعادة إعمار المراقد الشريفة في البقيع الغرقد.

واتفق الطرفان على ضرورة الإسراع بالتهيئة للخروج في مظاهرة حاشدة على الحدود العراقية السعودية كما في كل عام لتجديد المطالبة المشروعة ببناء المراقد المقدسة لأئمة أهل البيت عليهم السلام وقبور زوجات النبي صلى الله عليه وآله وقبور أصحابه في مقبرة البقيع في المدينة المنورة بعد أن تسلطت عليها معاول الوهابية بالهدم والتسوية والإخفاء والطمس لعشرات السنين.

وركز السيد عارف نصر الله على أهمية الدور الإعلامي في إبراز مظلومية أهل البيت عليهم السلام وبلورة مشروع اليوم العالمي للبقيع والذي دعت إليه المرجعية الشيرازية ونادت به في كل محفل ومناسبة ووجهت المعنيين والمهتمين والمتعاطفين ببذل الجهد والعمل الدائب والحثيث وممارسة الضغط الشديد على المسؤولين في مملكة آل سعود من أجل إعادة إعمار البقيع.

كما شدد نصر الله على ضرورة جعل يوم البقيع يوما عالميا وإشعار جميع المنظمات الحقوقية والمؤسسات العالمية المعنية بالتراث الإنساني والديني بالحوادث التي جرت على هذا الأثر النفيس وتسجيله ضمن الآثار والمطالبة بالحفاظ عليه باعتباره موقع تاريخي قديم يضم جثامين رجال عظماء كانت لهم الريادة في مجالات حقوق الإنسان والعلوم والمعارف والأخلاق وتركوا بصمات كبيرة في تاريخ الإنسانية والإسلام.

لافتا إلى الدور القانوني أيضا عن طريق إقامة الدعاوى ورفع الشكاوى العديدة إلى المحاكم الدولية ضد الوهابية لتجريمها والضرب على أيدي المسؤولين السعوديين وإجبارهم قانونيا بتسجيل هذه المواقع التي تحفل بآثار وذكريات أعظم بني البشر قاطبة وهو رسول الله صلى الله عليه وآله وعدد من أبنائه وذريته وأزواجه واصحابه.