b4b3b2b1
وفد من قيادي الحشد الشعبي يزورون سماحة المرجع الشيرازي | هيئة خدمة أهل البيت عليهم السلام تقدم برنامجها الخدمي السنوي بذكرى الأربعين الحسيني | موكب عزاء (خيام الحسين) يتفرّد بإقامة عمل درامي كبير عن واقعة عاشوراء | إحياء ذكرى استشهاد النبيّ الكريم والإمام الرضا في بيت المرجعية | بذكرى مبعث النبي الأعظم المؤمنون يهنّئون المرجع الشيرازي | اصدار بيان جديد لاطلاق المعتقلين الشيعة في مدينة الخبر | إذاعةُ الطفوف من كربلاء.. صوتُ الولاءِ الحسينيّ | الحكومة المحلية في كربلاء تختصر الاجراءات الروتينية بعمل شركات المقاولات | المرجع الشيرازي: التاسع من ربيع الأول هو الغدير الثاني | هيئة (خدمة أهل البيت) بكربلاء تحيي الطقوس والشعائر الحسينية الخالدة | صورا ارشيفية لمرقد شهيد (أُحد) الحمزة بن عبد المطلب قبل تهديمه من قبل فقهاء السعودية في منتصف العشرينات من القرن الماضي | العلاقات العامة تحيي ذكرى شهادة الزهراء عليها السلام ولمدة ثلاثة ايام في الليالي الفاطمية |

قوافل الزائرين العراقيين تترى على بيت المرجعية الشيرازية

5281

 

3 جمادى الآخرة 1439 - 20/02/2018

قم المقدسة: علي حيدر

خلال الأيام العشرة الأخيرة من شهر جمادى الأولى توافدت العديد من قوافل الزائرين العراقيين على بيت المرجع الديني الكبير سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، للاطمئنان على صحته والسؤال عن أحواله والاستماع إلى توجيهاته القيمة.

وقال السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية: "إن العديد من قوافل الزوار العراقيين الذين جاءوا إلى قم المقدسة مشيا على الأقدام ولمسافات طويلة للتشرف بزيارة السيدة فاطمة المعصومة سلام الله عليها أخذت بالتوافد على بيت سماحة المرجع الشيرازي مد ظله للتعرف على أحواله والاطمئنان على صحته والاستماع إلى كلماته الإرشادية القيمة".

وتابع: "ومن بين القوافل التي حضرت قافلة الإمام الحسين عليه السلام من مدينة الحلة وقافلة دمعة رقية عليها السلام من مدينة بغداد وقافلة أحباب الحسين صلوات الله عليه المشاة من مدينة طويريج، وقافلة غريب طوس صلوات الله عليه المشاة من مدينة بغداد، وقافلة أهالي النجف الأشرف، وقافلة الصديقة الطاهرة صلوات الله عليها من النجف الأشرف، وقافلة الإمام موسى الكاظم صلوات الله عليه من مدينة طويريج، وقافلة المحفل القرآني لجمعية كربلاء الخيرية

وذكر نصر الله أن "قوافل الزائرين ما تزال تترى حتى اليوم وقد شاركت في مجالس العزاء الذي عقدته المرجعية كما في كل سنة لإحياء ذكرى شهادة المظلومة الكبرى الصديقة الطاهرة سيدة نساء العالمين السيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها".