b4b3b2b1
نصر الله يستقبل عددا من الشخصيات ويبحث أوضاع الشيعة في العالم والعراق قبل الانتخابات وبعدها | مدير مكتب النجف بكلمته بجامعيين من بغداد وبابل: على العراقيين أن يتصدّروا العلوم ويتحمّلون مسؤولية إدارة العراق | سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يوصي الشباب: عليكم بالعلم والتكنولوجيا لخدمة أهل البيت | المؤمنون يهنئون المرجع الشيرازي بعيد الأضحى المبارك | كربلاء المقدسة تشييع الفقيد خادم اهل البيت عليهم السلام هادي مهدي كردلة الوزني | ذكرى عيد الغدير الأغرّ يقيمه الشيعة والعلويّون في تركيا | وفد من السعودية يزور العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | تشييع رمزي لنعش السيدة الزهراء أقامه أهالي كربلاء | السيد عارف نصر الله يستقبل السيد حسن الخرسان الامين العام للمزارات الشيعية في العراق | إحياء ذكرى الأيام الفاطمية في مدينة كربلاء المقدسة | رسالة من مؤسسة الإمام الشيرازي إلى قادة العالم المجتمعين في الأمم المتّحدة تحثهم على وقف نزيف الدم | وفد المواكب الحسينية في النجف الاشرف يزور العلاقات العامة |

المرجع الشيرازي يجدد توصياته بدعوة وتشجيع الشباب على حضور المجالس الحسينية

5260

 

7 جمادى الأولى 1439 - 25/01/2018

قم المقدسة: محمد علي

استقبل المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، في بيته بمدينة قم المقدّسة، عدداً من أعضاء الهيئات والمواكب الحسينية في دولة الكويت.

ونقل مراسل الموقع عن سماحة المرجع قوله: "إنّ فرصة الحياة في هذه الدنيا تعطى للإنسان مرّة واحدة فقط ولا يتكرر هذا الأمر. فالذي يعيش في الدنيا أربعين سنة أو خمسين سنة يمكنه أن يجرّب الحياة في هذه الدنيا لمرّة واحدة فقط". موضحا: "أنّ درجات الإنسان في الآخرة ترتبط ارتباطاً وثيقاً بتجربته حياته في الدنيا".

وذكر سماحته: "إنّ درجة كل إنسان في عالم الآخرة بعد الموت تعطى له حسب ما قدّمه في الدنيا وحسب ما عمله. وعلى أساس هذا المعيار والملاك، أي العمل في الدنيا، يتبيّن مقام ودرجات كل الناس في عالم الآخرة".

وتابع: "ولا شكّ انّ درجاتكم أنتم في الآخرة ستختلف، بعضكم عن بعض، فمنكم من سينال الدرجات الأرفع ومنكم من سيكون أقل من الأرفع".

وقال: "هذا الاختلاف في الدرجات له ارتباط وثيق بمدى التزامكم أنتم بثلاثة أمور الأول: نسبة الإخلاص في سبيل الله تعالى وأهل البيت صلوات الله عليهم والأمر الثاني: نسبة النشاط والفعاليات لكل واحد منكم في الدنيا، ومقدار ما يبذله من جهود في سبيل الله تعالى وأهل البيت صلوات الله عليهم، أما الأمر الثالث: فهو نسبة تحلّيكم والتزامكم بالأخلاق الحسنة والتعامل الحسن مع الآخرين".

وأوصى المرجع الشيرازي دام ظله الشباب بدعوة أقرانهم إلى الحضور في المواكب الحسينية قائلا: "إنّ الله تبارك وتعالى قد منّ عليكم بنعمة التوفيق لخدمة أهل البيت صلوات الله عليهم في الحسينيات والمواكب والهيئات، ولكن يوجد الكثير من أقرانكم الشباب ممن قد حرموا من نعمة هذا التوفيق. ولذا يجدر بكم أن تقوموا بدعوة الشباب إلى الحضور في الحسينيات وتشجّعوهم على خدمة أهل البيت صلوات الله عليهم".