b4b3b2b1
مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يعلن الجمعة أول أيام شهر رمضان العظيم 1436 هجرية | العلاقات العامة تباشر بتوزيع مياه الشرب على المواكب والهيئات | اعلان: مؤسسة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله تحيي مهرجان الفقيه الشيرازي بكربلاء | تنظيم "داعش" والنفط يحولان المياه في العراق إلى عامل إرهاب مُدمر | مسؤول العلاقات العامه للمرجعيه الشيرازيه بزياره عسكريه ميدانيه للموصل | مجلس كربلاء يعلن القبض على 15عنصرا من تنظيم القاعدة الارهابي كانوا ينوون مهاجمة زوار الاربعين | انطلاق عملية تنظيف جميع المدارس في مشروع الايواء | مؤسسة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله تستعد لتأبين الفقيد الشيرازي قدس سره | نصرالله ينتقد بعض الخطباء الذين يسيئون للشعائر ويستخدمون الدين للدعاية السياسية | إقامة مخيم طبي لإحدى المنظمات الدولية في الصحن الحيدري الشريف بمناسبة ذكرى شهادة الرسول الأعظم | العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي.. حملة ايواء كبرى لزائري الامام الحسين (عليه السلام) | قافلة الولاء والفداء والفتح تشد رحالها الى مدينه سامراء لاداء زيارة الامامين العسكريين عليهما السلام |

نصر الله: الحسين يوحدنا ولا نخشى من يحاول أن يفرقنا

5183

 

14 صفر 1439 - 04/11/2017

كربلاء المقدسة: يوسف الشمري

تحرير: محمد حيدر

قال السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات العامة لمرجعية آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله: إن الزيارة الأربعينية مظاهرة مليونية ورسالة ذات محتوى من شيعة أهل البيت عليهم السلام إلى كل العالم.

وأضاف خلال لقاء متلفز مع قناة الإمام الحسين عليه السلام الفضائية: "نحن كشيعة لا نخشى من يحاول أن يفرقنا ويمزق وحدتنا والفضل يعود للإمام الحسين عليه السلام وخير شاهد على ذلك هذه الملايين الزاحفة صوب ضريحه المقدس، رجالاً ونساء، صغارا وكبارا من كل حدب وصوب".

محذراً من محاولات الاقتراب من هذا المد الكبير أو تشويهه من خلال التهجم على الشعائر الحسينية المقدسة واتهام القائمين بها بالتقصير في واجباتهم الدينية والوطنية الأخرى أو وصفهم بالتخلف والرجعية.

وذكر نصر الله أنه "في كل موسم يطلق سماحة المرجع الشيرازي دام ظله شعارا له دلالات ورمزية عالية في نفوس الموالين ويجمع كلمتهم ويوحد صفهم فالحسين عليه السلام يوحدنا ويجمعنا على الخير ومواجهة قوى الشر بقوة الإيمان".

وقال: "إننا نواجه اليوم تحديات كبيرة تتمثل في الانحرافات العقدية ومحاولات تشويه الإسلام الأصيل وفصل القاعدة الجماهيرية عن قيادتها الروحية المتمثلة بالمرجعية الدينية عبر إشاعة الثقافات الدخيلة والأفكار البعيدة عن روح الإسلام المحمدي فالأعداء يتحينون الفرص للنيل من مسيرة الحسين عليه السلام الخالدة ويستهدفون الشباب".