b4b3b2b1
زيارة مدير مكتب العلاقات العامة لاية الله العظمى السيد الشيرازي في كربلاء المقدسة لرابطة علماء الدين في بريطانيا | مؤسسة الرسول الأكرم الثقافية أحيت ذكرى استشهاد الإمام الهادي | البعثة الدينية تستقبل الوفود وتعقد جلستها الحوارية تحت عنوان الشباب بين المطرقة والسندان | كربلاء: مسؤول العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي يستضيف مدير المكتب بالبصرة | جولة ميدانية لمكتب المرجع الشيرازي دام ظله للقطعات العسكرية في حدود كربلاء الرمادي واحياء شهادة الزهراء عليها السلام | زيارة خاصة لمسؤول العلاقات العامة لسامراء قبل رحلة الجمعة الاخيرة للامامين العسكريين عليهما السلام | الأحد المقبل.. إحياء ذكرى استشهاد النبي الأكرم في النجف الأشرف | العلاقات العامة تستقبل جموع المعزين في شهر محرم الحرام | قناة وصال السعودية تصف الجيش الحر باحفاد بني امية وتدعوه الى هدم مقام السيد زينب ع في سوريا | احياء ذكرى أربعينية الإمام الحسين عليه السلام في بلجيكا | مكتب المرجع الشيرازي في النجف يستقبل وفدا من جامعة بابل وتحليل الدور الفاطمي محور اللقاء | مدير مكتب المرجع الشيرازي في كربلاء ومسؤول العلاقات العامة يتباحثان تطورات الساحة المرجعية والعراقية |

نصر الله ينتقد الحكومة لعدم تنفيذها حكم الإعدام بحق الإرهابيين

5036

 

29 شعبان المعظم 1438 - 28/05/2017

كربلاء المقدسة: محمد حيدر

انتقد السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات العامة لمرجعية آية الله العظمى السيد صادق الشيرازي دام ظله، الأداء الحكومي وتردد الحكومة العراقية في تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة من القضاء بحق الإرهابيين.

وقال في كلمة ألقاها خلال حفل تأبيني نظمته جماهير كربلاء مساء السبت، لإحياء الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد عدد من أبناء المدينة، جراء تفجير إرهابي نفذته عناصر داعش أول شهر رمضان العام الماضي: إن "المجرمين الذين يرتكبون الجرائم وينفذون الأعمال الإرهابية في العراق، يعيشون داخل السجون منعمين مكرمين أفضل من أي مواطن عراقي" مشيراً إلى أن "بعض هؤلاء القتلة يدير أعمالاً إرهابية من داخل السجن، بسبب توفر وسائل الاتصال".

وكشف نصر الله عن "وجود 23 شخص متهم بالتفجير الذي حدث العام الماضي، داخل السجون المحلية في كربلاء، دون أن تصدر بحقهم أحكام قضائية" فضلا عن وجود 13 آخرين في السجون لم تنفذ أحكام الإعدام بحقهم رغم صدورها من القضاء" مطالباً الجهات الحكومية ذات العلاقة "بأخذ القصاص العادل من قتلة الأطفال والشباب في كربلاء".

وانتقد مسؤول العلاقات العامة لمرجعية السيد الشيرازي خلال كلمته، الحكومة العراقية لعدم قدرتها على الاقتصاص من المجرمين الموجودين في سجونها بقوله: "عار على أي حكومة لا تستطيع تنفيذ حكم الإعدام على من قتل العشرات من أبناء الشعب العراقي" متسائلاً: "أي حكومة نعيش في ظلها ونرى الفساد مستشرياً والقتلة يتنعمون داخل السجون بكافة وسائل الراحة، بينما أبناؤنا وأطفالنا وشبابنا تحت التراب مضرجين بدمائهم؟!".

وكانت مدينة كربلاء المقدسة قد منيت في الأول من شهر رمضان الموافق 7 حزيران من العام المنصرم، بسقوط أكثر من 16 شهيداً وجريحاً، إثر عملية تفجير سيارة مفخخة في حي الموظفين تبنتها تنظيم "داعش" الإرهابي.