b4b3b2b1
توزيع الشوربة على حبّ الإمام زين العابدين عليه السلام من السنن الحسنة في شهر محرّم الحرام | استمرار مجالس العزاء لليوم الثامن في مكتب العلاقات لمكتب المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء | محبوا اهل البيت عليهم السلام يقيمون مجلس العزاء الحسيني السنوي بذكرى عاشوراء | مدير مَكتب حزب الدعوة في ضيافة العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي(دام ظله) | احتفالات ومهرجانات كبرى تشهدها كربلاء بمناسبة عيد الغدير الأغر | منظمة حقوقية تطالب بالكشف عن مصير ضحايا مجزرة الراشدين | سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يؤكّد: يجب إرشاد الناس لا أمرهم أو نهيهم فقط، بالأخصّ الشباب | العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي دام ظله يقيم مجلس العزاء لمناسبة شهادة الامام الكاظم عليه السلام | البحرين... شعب ناقم وسلطة متمادية في طريقها للزوال | ايواء الزائرين لمشروع الحسيني الكبير يتواصل في خدمة الزائرين (تقرير مصور) | المؤمنون يهنّئون سماحة المرجع الشيرازي بذكرى مولد السيّدة الزهراء | وفدا لأصحاب المواكب الحسينية من أهالي بلد يزور العلاقات ألعامه في كربلاء المقدسة |

بالتعاون مع العلاقات العامة لمرجعية السيد الشيرازي، قوات أنصار الحسين تشارك بحماية زوار الشعبانية

5021

 

15 شعبان المعظم 1438 - 12/05/2017

كربلاء المقدسة: محمد حيدر

صرح مصدر مسؤول في قوات أنصار الإمام الحسين عليه السلام وبالتعاون مع مكتب العلاقات العامة لمرجعية آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله قد شاركت خلال الأيام الماضية في العمليات الأمنية الخاصة بزيارة النصف من شعبان المباركة في كربلاء.

وقال العقيد محمد العاملي، مسؤول المكتب العسكري للمنظمة في تصريح لموقعنا: "إن قوات أنصار الحسين عليه السلام قد شاركت في توفير الأمن للزائرين بالإضافة إلى مهامها القتالية وخوضها المعارك وتحقيقها الانتصارات على الزمر الإرهابية".

وأوضح أن "أكثر من (400) مجاهد تسلموا واجباتهم في الطوق الثاني للمدينة وباب قبلة الإمام الحسين عليه السلام وشارع مولانا العباس عليه السلام للحفاظ على انسيابية الزيارة بفاعلية وهو واجب مقدس آخر يتمثل بتوفير الأمن والحماية للزائرين خلال أدائهم لمراسم الزيارة الشعبانية العظيمة".

وذكر العاملي "أن هناك تنسيقاً عالي المستوى مع كافة القطعات والتشكيلات الأمنية المشاركة في عملية تأمين الزيارة الشعبانية المباركة في كربلاء ومقترباتها سواء مع مجلس محافظة كربلاء أو مع قوات الشرطة الاتحادية".