b4b3b2b1
موكب حسيني من 60 جنسية عالمية شارك في إحياء أربعينية أبي الأحرار | القمع الوحشي للمتظاهرين في البحرين يغضب الشيعة في السعودية | تواصل مراكز الايواء للزائرين بالخدمة الاستثانية | الإعتصام الجماهيري المركزي في \"قرية الديه\" تحت شعار \"خطوات الحسم الثوري\" وأسبوع المقاومة ضد إجهاض الثورة | وفد العلاقات العامة للمرجع الشيرازي يشارك في ندوة تجمع العشائر العراقية | هيئة خدمة أهل البيت عليهم السلام تقدم برنامجها الخدمي السنوي بذكرى الأربعين الحسيني | اذاعة الطفوف توقد شمعتها الثالثة في احتفال بهيج | السيد نصر الله يتابع عمل لجنة اغاثة النازحين بصورة مباشرة | موكب الولاء والفداء والفتح يسير رحلة للإمامين العسكريين ردا على التفجيرات الارهابية الاخيرة | انتهاكات لحقوق الانسان بالسعودية .. مركز العدالة: تصاعد الاعتقالات في القطيف.. وحرية التعبير في خطر | سماحة المرجع الشيرازي: التوفيق لخدمة أهل البيت مقرون بالإخلاص والتعلق بالإمام الحسين عليه السلام | المؤمنون يباركون لسماحة المرجع الشيرازي حلول الأعياد الشعبانية المباركة |

المرجع الشيرازي: لا للبحث عن الراحة

4977

 

16 رجب 1438 - 14/04/2017

قم المقدسة: محمد علي

قال سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله: إنه "لا يولد العظماء وهم عظماء، بل يولدون كسائر الناس، رجالاً ونساءً ولكن هم الذين يصنعون العظمة لأنفسهم".

مبيناً أن "صنع العظمة بحاجة إلى كلمة، سواء للرجل والمرأة، ورجل الدين ورجل الأعمال، وصاحب مؤسسة سياسية أو ثقافية أو اجتماعية، أو اقتصادية وغيرها، وهذه الكلمة هي: لا للبحث عن الراحة. فمن يلتزم بهذه الكلمة سيكون نصيبه التوفيق".

وأضاف سماحته خلال لقائه وفدا من البصرة في داره بمدينة قم المقدّسة: إن "العظيم يبحث عما يمكنه أن يعمله، ويقدّمه، سواء كان صعباً أو سهلاً، وفي برد وحرّ، وجوع وعطش، وفقر ونقص ومرض، وغيره".

لافتاً إلى أن "البصرة قدّمت الكثير من التضحيات بالأرواح أيام البعثيين، وقبلهم أيام الحكّام السابقين. واليوم المسؤولية عليكم، أنتم رجالاً ونساءً. فالبصرة بحاجة إلى عظماء.. حاولوا أن تكونوا أنتم".

وذكر سماحته: أنه "في الخمسينيات والستينيات، نقلوا بأن مجالس العزاء الحسيني في البصرة في شهري محرّم وصفر، كانت أكثر من مجالس العزاء الحسيني في العراق كلّه، بما فيه النجف وكربلاء والكاظمية وبغداد وهذا مؤشر جيد على تمسك البصريين بقضية سيد الشهداء عليه السلام وشعائر الله تعالى".

ودعا الشيرازي إلى الاهتمام بشريحة الشباب قائلا: "يجدر بكم أن تهتموا بالشباب في أعمالكم، في المدارس والجامعات وبالوظائف والدوائر وغيرها.. فعليكم بتربيتهم. بلى إنّ تربية الشباب صعبة وصعبة، جدّاً وجدّاً. أما صنع إنسان وتوجيه إنسان فهو مهمّ جدّاً.