b4b3b2b1
كربلاء تستقبل اكثر من 16 مليون زائر بينهم 500 الف عربي واجنبي خلال زيارة الاربعين | احتفالية كبيرة لحوزة الزهراء النسوية بمناسبة عيد الله الأكبر | مراسم تابين في قم المقدسة للعلوية الراحلة شقيقة المرجع الشيرازي | مدينة النجف الاشرف تستقبل آلاف الزائرين بعيد الغدير المبارك | مكتب سماحة المرجع الشيرازي يشارك بالمهرجان السنوي الخامس لإحياء ذكرى ثورة العشرين الكبرى | مؤسسة الامام الصادق تحيي الذكرى السنوية لرحيل آية الله السيد محمد رضا الشيرازي قدسه سره بالدنمارك | الحكومة السورية ترفض تسليم البعثيين للعراق | الشيخ جلال معاش يشارك في مؤتمر (أهل البيت والمسلمين) باسطنبول | مسؤول العلاقات العامة يلتقي عددا من الضيوف | الرادود الحسيني السيد حسن الكربلائي يحيي مجالس اللطم والعزاء في حسينية فاطمة الزهراء عليها السلام | مسؤول العلاقات يستقبل عدداً من أعضاء مكتب المرجعية في بغداد وقم المقدسة | أولى أيام مجلس عزاء سيد الشهداء عليه السلام في مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله |

المرجع الشيرازي: لا للبحث عن الراحة

4977

 

16 رجب 1438 - 14/04/2017

قم المقدسة: محمد علي

قال سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله: إنه "لا يولد العظماء وهم عظماء، بل يولدون كسائر الناس، رجالاً ونساءً ولكن هم الذين يصنعون العظمة لأنفسهم".

مبيناً أن "صنع العظمة بحاجة إلى كلمة، سواء للرجل والمرأة، ورجل الدين ورجل الأعمال، وصاحب مؤسسة سياسية أو ثقافية أو اجتماعية، أو اقتصادية وغيرها، وهذه الكلمة هي: لا للبحث عن الراحة. فمن يلتزم بهذه الكلمة سيكون نصيبه التوفيق".

وأضاف سماحته خلال لقائه وفدا من البصرة في داره بمدينة قم المقدّسة: إن "العظيم يبحث عما يمكنه أن يعمله، ويقدّمه، سواء كان صعباً أو سهلاً، وفي برد وحرّ، وجوع وعطش، وفقر ونقص ومرض، وغيره".

لافتاً إلى أن "البصرة قدّمت الكثير من التضحيات بالأرواح أيام البعثيين، وقبلهم أيام الحكّام السابقين. واليوم المسؤولية عليكم، أنتم رجالاً ونساءً. فالبصرة بحاجة إلى عظماء.. حاولوا أن تكونوا أنتم".

وذكر سماحته: أنه "في الخمسينيات والستينيات، نقلوا بأن مجالس العزاء الحسيني في البصرة في شهري محرّم وصفر، كانت أكثر من مجالس العزاء الحسيني في العراق كلّه، بما فيه النجف وكربلاء والكاظمية وبغداد وهذا مؤشر جيد على تمسك البصريين بقضية سيد الشهداء عليه السلام وشعائر الله تعالى".

ودعا الشيرازي إلى الاهتمام بشريحة الشباب قائلا: "يجدر بكم أن تهتموا بالشباب في أعمالكم، في المدارس والجامعات وبالوظائف والدوائر وغيرها.. فعليكم بتربيتهم. بلى إنّ تربية الشباب صعبة وصعبة، جدّاً وجدّاً. أما صنع إنسان وتوجيه إنسان فهو مهمّ جدّاً.