b4b3b2b1
تجليد الكتب بين اصالة الماضي وحداثة الحاضر | الكوفة ومسجدها الأعظم.. ماضياً وحاضراً | صناعة الورق بين الماضي والحاضر | مدينة الكوفة | زقورة أور | حسينية الجامع الأعظم في زنجان | عمارة سلطانية | قبة العلويين | مومياوات رجال الملح | الحضارة السومرية حضارة لمجموعات بشرية باقية على امد الدهر | الكاظمية في أعماق التاريخ | مدينة كركوك بحر لاينضب من الخيرات الطبيعية |

سور الصين العظيم

4831

 

17 ذو القعدة 1437 - 21/08/2016

تمّ بناء السور على فترات متعددة ففي عهد الحاكم تركيو صبحيو تشانغو تمّ بناء أجزاء منه، بهدف حماية ما تملك الصين من الهجمات المتعددة التي يقودها المغوليون والأتراك أو ما يعرف بالشعوب الشماليّة، ويعد تشين شي هوانغ هو العنصر البشريّ الأبرز في بناء نسبة كبيرة من السور، كما قام عام 221 قبل الميلاد بتوحيد الصين واتحادها، لكي ينهي بناء السور الذي اكتمل عام 204 قبل الميلاد وقد بلغ عدد المشاركين في بناء السور حوالي 300 ألف فرد، وقام كلّ أسرة هان، وسوي، ومنغ كلٌ في فتراته على بناء السور وتدعيمه ليبقى إرثاً تاريخيّاً، ويصل طول السور حوالي 6.700 كيلو متراً، ويُعتبر هو المعلم الوحيد البارز الذي يمكن رؤيته من سطح القمر، وصوت عليه في 7/ 7 / 2007 ميلاديّة ليكون أحد عجائب الدنيا السبع الجديدة.