b4b3b2b1
مسرح عاشوراء والثورة ضد الظلم.. موكب جمهور العباسية في كربلاء أنموذجا | من مدينة معلولا حتى سامراء العسكريين ... التكفيريون ينتقمون من المقدسات | احتفالية كبيرة لحوزة الزهراء النسوية بمناسبة عيد الله الأكبر | ن مواساة مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة لذوي ضحايا الارهاب الذي اودى بحياة اكثر من مائتي شهيد في الكرادة الجريحة | العلاقات العامة لمرجعية آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله تستقبل وكلاءسماحةالسيدمن داخل وخارج العراق وعضو مجلس محافظة كربلاء المقدسة | احياء ذكرى عاشوراء الامام الحسين عليه السلام بمركز الإمام عليّ في واشنطن | مكتب البصرة يتفقّد جرحى انفجار حسينية العاشور ويقيم صلاة عيد الفطر | بعد تحرير منطقة السيدة زينب من المرتزقة الوهابيين .... مجازر مروعة وقعت اثناء سيطرة الارهابيين عليها | نشر الثقافة الفاطمية بحسب توجيهات المرجع الشيرازي دام ظله  | وفدان من بغداد وبابل يزوران العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | حوزة كربلاء المقدسة تقيم مجلس الفاتحة ترحماً على روح الشهيد الشيخ نمر باقر النمر | مؤمنون من ألمانيا يزورون المرجع الشيرازي دام ظله في بيته بقم المقدسة |

وفد العلاقات العامة اول الواصلين لمرقد السيد محمد ابن الامام علي الهادي عليه السلام

4793

 

3 شوال 1437 - 09/07/2016

خاص

بلهجة قوية المعنى(مراقد ائمتنا خط احمر) هذا ما اكد عليه السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات العامة للمرجعية الشيرازي في كربلاء المقدسة, عندما زار مرقد السيد محمد بن الامام علي الهادي عليه السلام ليلة وقوع الهجوم الارهابي الجبان, حيث التقى بالامين الخاص للمرقد المطهر وعددا من الشخصيات القائمة على اعمال المرقد اضافة الى غرفية عمليات قضاء بلد في صلاح الدين, مؤكدا ان هذا العمل الاجرامي شيء متوقع من قبل الارهاب الجبان والذي يحاول ان يغطي على هزيمته على يد القوات الامنية والحشد الشعبي في جميع الاراضي التي تم استعادتها من فلول داعش الارهابي وفي اخرها تحرير مدينة الفلوجة والتي تعتبر معقل الارهاب في العراق اضافة الى القاعدة العسكرية الاولى لانطلاق عمليات داعش الارهابية والتي تبث ارهابها الى جميع المناطق الامنه خصوصا في الوسط والجنوب, معلنا ان المرجعية الشيرازية متضامنة مع جميع محبي اهل البيت عليهم السلام وان المراقد المقدسة خط احمر كل من يصلها يعتبر ضد الدين والاسلام, وان الجيمع مشروع شهادة وايثار من اجل ائمتنا سلام الله عليهم ولا نسمح بحدوث فاجعه سامراء مرة اخرى ولو كلفنا الغالي والنفيس, رحم الله الشهداء الابطال فانهم خير رجال ذادو عن حرمات المقدسات واستغنوا عن الدنيا واشتروا عاقبة الاخرى بنفس زكية، واسال الله ان يمن على الجرحى بالصحة والعافية انه سميع مجيب.

يذكر ان الهجوم الارهابي حدث في ساعة متاخرة من الليل بواقع سيارة مفخخة على الباب الاولى والتي فتحت الثغرة لدخول شخصين يرتدون الاحزمه الناسفة والتي حال من وصولهم الى داخل المرقد ابطال الحماية الداخلية للحرم بالتصدي وغلق الابواب, اضافة الى قتل ارهابي ثالث يرتدي حزام ناسف بسواعد الابطال اطاحوه قتيلا في لحظتها