b4b3b2b1
الوحي من الله تعالى إلى نبيه كان تارة بإسماعه الكلام من غير واسطة وتارة بإسماعه الكلام على ألسن الملائكة | تعريف الإمامة ومعرفة الإمام فرض لازم كأوكد فرائض الإسلام | الإمام معهود إليه موقف منصوب له أمارات تدله على العواقب في التدبيرات والصالح في الأفعال وإنما حصل له العهد بذلك عن النبي الذي يوحى إليه | نبينا محمد لم يعص الله عز وجل منذ خلقه الله تعالى إلى أن قبضه ولا تعمد له خلافا ولا أذنب ذنبا على التعمد ولا النسيان | آية إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا نزلت في أهل البيت خاصة | إظهار فرض طاعة أمير المؤمنين من رسول الله قد وقع ولم يك خافيا في حال ظهوره | حقيقة النبوة (عقائد الشيخ المفيد قدس سره) | أصول الدين.. التوحيد | أضواء على القائلين بالجبر | لا يجوز الاستغناء عن الإمام في حال غيبته | انتفع النبي بمال خديجة بنت خويلد دون سواها | الخبر المروي عن رسول الله من مات وهو لا يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهلية خبر صحيح يشهد له إجماع أهل الآثار ويقوي معناه صريح القرآن |

يحرم الاعتقاد بصحة خبر أن النبي كان قد سها في صلاته

 

24 رمضان المبارك 1437 - 30/06/2016

يحرم الاعتقاد بصحة خبر أن النبي كان قد سها في صلاته

- النبي في درجة الكمال والعصمة ومحروس من الله تعالى من الخطأ في عمله

- عدم سهو النبي صلى الله عليه وآله - الشيخ المفيد ص 22:

وإذا كان الخبر بأن النبي’ سها من أخبار الآحاد التي من عمل عليها كان بالظن عاملا، حرم الاعتقاد بصحته، ولم يجز القطع به، ووجب العدول عنه إلى ما يقتضيه اليقين من كماله’ وعصمته، وحراسة الله تعالى له من الخطأ في عمله، والتوفيق له فيما قال وعمل به من شريعته، وفي هذا القدر كفاية في إبطال مذهب من حكم على النبي’ بالسهو في صلاته، وبيان غلطه فيما تعلق به من الشبهات في ضلالته.