b4b3b2b1
المرجع الشيرازي في كلمة مهمة يؤكّد:المثقّفون والعلماء مسؤولون تجاه المظالم بالبحرين | منظمة شيعة رايتس واتش تدعو السلطات السعودية إلى التعامل بحكمة مع الشيعة ووقف القمع | سماحة المرجع الشيرازي:الشيعة بحاجة إلى الملايين من العلماء والخطباء | بيان أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين منها التعرض للحرائر الزينبيات في سيتي سنتر وإعتقال السيدة جليلة السلمان ، ووثيقة المنامة التي وقعتها الجمعيات الس | احياء ذكرى شهادة الامام الباقر عليه السلام | السيد عارف نصر الله يستقبل المعزين بشهر الامام الحسين عليه السلام | منظمة شيعة رايتس ووتش تحذر من خطورة اجراءات النظام البحريني ازاء المدنيين الشيعة | مدينة الكاظمية المقدسة تشهد إقامة المهرجان التأبيني الكبير لإستشهاد المفكر والفقيه (قدس) | مدير دائرة مرور كربلاء وممثل المزارات الشيعية في كربلاء المقدسة يزوران العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | مؤسسة الرسول الاعظم فرع البصرة تحيي شهادة الرسول الاكرم صلى الله عليه وآله | طلبة جامعة اهل البيت عليهم السلام وجامعة كربلاء يحيون شعائر عاشوراء الحسين عليه السلام | شخصيات ووفود مختلفة يزورون المرجع الشيرازي |

مكتب سماحة المرجع الشيرازي بكربلاء المقدّسة يدين الإرهاب في بغداد

4632

 

23 جمادى الأولى 1437 - 03/03/2016

إثر العدوان الغاشم الجبان الذي تعرّضت له العديد من مناطق العاصمة العراقية بغداد، مؤخّراً، عبر سلسلة من التفجيرات التي ارتكبتها زمر الشر والظلام، من عصابات التكفير الإرهابية، وراح ضحيتها المئات من الأبرياء من أبناء الشعب العراقي الجريح، بين شهيد وجريح، أصدر مكتب المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، في مدينة كربلاء المقدّسة، بياناً، حمّل فيه مسؤولية تلك الجرائم أجهزة الحكومة المتخاذلة التي ينخر الفساد في مفاصلها، وكذلك الجهات الأمنية، كما في نصّ البيان أدناه:

بسم الله قاصم الجبّارين مبير الظالمين

 

قال رسول الله صلى الله عليه وآله: «لزوال السماوات والأرض أهون على الله من سفك دم حرام».

مرّة أخرى أوغل أعداء الله والإنسانية في سفك دم الأبرياء، ليؤكّدوا حقدهم الدفين على الإسلام والشعب العراقي الأبي.

إنّنا إذ نتقدّم بأحرّ التعازي لمولانا بقيّة الله الأعظم عجّل الله تعالى فرجه الشريف، ولشعبنا بمناسبة هذه المصيبة الواردة، نؤكّد ان سلسلة الهجمات الإرهابية الأخيرة في العاصمة بغداد جاءت بعد انهيار العدو في جبهات القتال. ومن دأبه دوماً أن يثأر من الأبرياء العزّل، وكبار السن ومن لا شأن لهم في مجريات الأحداث ليثبت للدنيا وللتاريخ عدوانيته وجهله المطبق الذي جعله يرتطم في الظلمات ولا يهتدي إلى شيء.

إنّ ما حدث أخيراً من جرائم بشعة لا يتحمّل مسؤوليتها غير أجهزة الحكومة المتخاذلة التي ينخر الفساد في مفاصلها، وستتصاعد وتيرة العمليات الإرهابية والجرائم المختلفة إثر الفساد الإداري الذي خلق البيئة المناسبة للانفلات الأمني والمساوئ المختلفة.

إنّنا نحمّل الجهات الأمنية مسؤولية هذه الجرائم، إذ يلزم تكثيف العمليات الاستخبارية وتطهير كل المناطق بدقة بالغة من جيوب العدو الجبان.

أسكن الله الشهداء في جنات الفردوس ورزقهم علوّ الدرجات، وألبس الجرحى ثوب العافية، ولذويهم الصبر والسلوان. وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.

20 جمادى الأولى 1437 للهجرة

مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى

السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله

كربلاء المقدّسة