b4b3b2b1
مؤلفات المرجع الشيرازي تعرض في مهرجان الأيام الثقافي بدولة البحرين | قيادة عمليات الفرات الأوسط: (85 ألف) عنصر أمني سيشاركون في حماية زائري كربلاء | توافد الجموع المعزية لاستشهاد خادم الامام الحسين السيد محمد عارف نصر الله | المرجع الشيرازي دام ظله يؤكّد: أفضل ما يسعى إليه الإنسان هو تزكية النفس والتحلّي بالخُلُق الحسن | القضية الحسينية ذهب لا يصدا | سماحة المرجع الشيرازي يؤكّد: أسعد الناس وأكثرهم راحة العامل بمعتقداته المخالف لنفسه | احياء الذكرى السنوية لرحيل السيد آية الله محمد رضا الشيرازي قدس سره في كربلاء المقدسة | لماذا رفع شباب 14 فبرايرفي البحرين من سقف مطالبهم بإسقاط النظام في اليوم الأول لتفجر ثورة الغضب | بعثة الحج لسماحة المرجع الشيرازي تزور وتستقبل عدداً من بعثات مراجع الدين الكرام | وفد رفيع المستوى من القيادات العسكرية يزور العلاقات العامة | مكتب العلاقات العامة يستقبل رئيس رابطة علماء أهل السنة ببغداد | تشغيل عارضة النقل التصويري المباشر لوقائع مراسم عاشوراء الحسين عليه السلام |

وفد رفيع المستوى من القيادات العسكرية يزور العلاقات العامة

4392

 

29 1436 - 26/10/2014

كربلاء المقدسة اسعد السلامي

استقبل السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات العامة لمكتب المرجع الديني الاعلى سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله اليوم الاحد الموافق الاول من شهر محرم الحرام لعام 1436هـ, وفدا عسكريا رفيع المستوى ضم كل من اللواء الركن ماجد نائب قائد علميات الفرات الاوسط و العميد الركن اياد مدير عمليات شرطه كربلاء المقدسة والعميد جليل مدير الاستخبارات العسكرية لقيادة علميات الفرات الاوسط والوفد المرافق لهم.

استهل الوفد الضيف كلامه بتعظيم الحزن والعزاء الى صاحب العصر والزمان الامام الحجة المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف ومراجع الديني العظام بحلول شهر محرم الحرام شهر احزان آل محمد صلى الله عليه وآله, معربين عن ارتياحهم الشديد لزيارتهم مراقد اهل البيت عليهم السلام في هذه الايام القاسية على كل محبي آل محمد عليهم السلام.

دار الحديث بين الطرفين من خلال الشرح الوافي الذي قدمه السيد نصر الله الى الوفد الضيف حول الاوضاع الامنيه التي تدور في مدينة كربلاء المقدسة وخصوصا الاحداث الاخيرة التي اثمرت عنها الانتصارات الكبيرة والمفرحة من خلال تحرير منطقة جرف الصخر والتي تعتبر من اهم المحاور الرئيسية التي كان يستغلها تنظيم داعش الارهابي الجبان لكي يتخلل الى مناطق الوسط والجنوب.

حيث اكد السيد نصر الله حول التنسيق المباشر مع قائد عمليات كربلاء المقدسة من جميع الجهات وعلى اعلى المستويات لكي تكون اليد الضاربة من حديد, اضافة الى سد الثغرات التي تكاد تكون معدومة كون الابطال من الاصناف الاستخباراتية يقومون بعملهم على اتم وجه.

وذكر السيد نصر الله ان كربلاء المقدسة تعيش هذه الايام اجواء الحزن والالم في شهر محرم الحرام، مما يزيد الوضع خطورة كثيرة وتوتر أكثر كون العديد من النازحين المجهولين الهوية قد تمركزوا فيها بدون عملية تدقيق كبيرة مما يتيح لهم فرصة اختراق الوضع الامني ومما يؤكد ذلك العملية الاخيرة التي راح ضحيتها العديد من الاشخاص نتيجة التفجيرات الارهابية والتي اشترك فيها عشرة اشخاص من الشبك وأهالي تلعفر.

من جانبه تعهد الوفد الضيف بالبقاء الى الابد في الدفاع عن المقدسات وعن مراقد اهل البيت عليهم السلام رغم الاوضاع الصعبة التي يعيشها النظام العسكري وكمية الاختراقات الكبيرة فيه, لكن نحن على العهد باقون في الدفاع عن الوطن والعقيدة فان العراق هو وطن الجميع.

وفي نهاية اللقاء حمل الوفد الضيف سلامة وتمنياته الى سماحة المرجع الشيرازي دام ظله متمنين له دوام الصحة والعافية.