b4b3b2b1
خطباء وزّوار من كربلاء وجمهورية آذربايجان زاروا المرجع الشيرازي | احياء الذكرى من قبل المؤسسات والمراكز... تخليد وسيراً على النهج | كربلاء المقدسة تشهد عرضاً مسرحياً متنقلاً يجسد سبي حرائر بيت الرسالة بعد واقعة الطف الدامية | موكب الولاء والفداء يحيي ذكرى شهادة الامام العسكري عليه السلام في سامراء | مجلس عزاء فاطمي بمكتب قناة المرجعية الفضائية | سامراء تستعد لإحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) | هيئة (عبد الله الرضيع) في كربلاء.. أطفال بحجم المصيبة | وفد المرجعية الشيرازية في بلد | مسيرة (فدائيون للسيدة رقيّة) في أصفهان | الخطيب الطويرجاوي يزور مكتب العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي دام ظله بكربلاء المقدسة | وكيل المرجع الشيرازي دام ظله في اوربا في ضيافة العلاقات العامة | ضباط من عمليات كربلاء يزورون مكتب العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي |

موكب الولاء والفداء والفتح لمراقد اهل البيت عليهم السلام يحيي اليوم العالمي للعسكريين عليهما السلام

4349

 

27 رمضان المبارك 1435 - 26/07/2014

سامراء\ موفدنا

رغم خطورة الاوضاع الامنية والتي تحول دون خوض جميع المخاطر لما يشهده الوضع الامني في الايام الاخيرة من تغلغل فلول ارهابي داعش لعنة الله عليهم الى المناطق المتاخمة الى مدينة سامراء، هناك رجال عاهدوا الله عز وجل واهل البيت عليهم السلام ان يكونوا مشروع شهادة من اجل احياء مناسبات اهل البيت عليهم السلام، حيث قام موكب الولاء والفداء والفتح لمراقد اهل البيت عليهم السلام يوم امس الجمعة المصادف 2572014 من شهر رمضان المبارك بتسيير رحلة الى مدينه العسكريين عليهما السلام في سامراء لأكثر من عشرين حافلة وذلك لاحياء اليوم العالمي للعسكريين عليهما السلام متحدين بذلك كل قوى الارهاب والتطرف من فلول داعش لعنة الله عليهم.

انطلق الموكب بعد أذان الظهر متوجها الى سامراء تصاحبه عدد من أليات الجيش العراقي بالإضافة الى الاسناد الجوي من مروحتين خصصتا لحماية الموكب من مدينة الامام الحسين عليه السلام وحتى مدينه الامام علي الهادي والحسن العسكري سلام الله عليهم اجمعين.

عند الوصول الى مدينة سامراء المقدسة كان في استقبال الموكب عدد من القيادات العسكرية والامنية بعد التنسيق المسبق والمباشر من قبل السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات العامة لمكتب المرجع الديني الاعلى سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي، حيث تم استقبال الوفد بحفاوة بالغة وسعادة مفرطة كون الموكب قد كسر شوكة خطورة الطريق، وما اشبه اليوم بالأمس كون الموكب هو اول من مهد وفتح الطريق الى زيارة الامامين العسكريين عليهما السلام بعد التفجير الارهابي الاول.

بعد سلامة الوصول تمت المباشرة بمراسيم الزيارة واداء الطقوس الحسينية لمحبي اهل البيت عليم السلام من قبل اهالي كربلاء الابطال في داخل الحرم العسكري المطهر.

وفي اليوم التالي عاد ابطال موكب الولاء والفداء والفتح الى مدينة الامام الحسين عليه السلام كربلاء المقدسة حيث كان في استقبالهم محافظ كربلاء الاستاذ عقيل الطريحي بشكل مباشر وعدد من وجهاء المدينة معبرين عن مدى فخرهم وسعادتهم بعودة الابطال من خدام اهل البيت عليهم السلام مكللين بقبول الاعمال ودوام التوفيق.