b4b3b2b1
سماحة المرجع الشيرازي دام ظله: للعشائر العراقية أدوار ومواقف وتضحيات بالصمود على كتاب الله وأهل البيت | مكتب سماحة المرجع الشيرازي في البصرة.. نشاطات متميزة خلال الزيارة الأربعينية | تأسيس أول حوزة علمية في جاكارتا | محافظ كربلاء المقدسة الاستاذ عقيل الطريحي يزور العلاقات العامة | المرجع الشيرازي يجدد توصياته بدعوة وتشجيع الشباب على حضور المجالس الحسينية | جولة تفقدية لوفد العلاقات العامة ومكتب المرجع الشيرازي على مواكب كربلاء المقدسة | مجالس العزاء على مصاب استشهاد النبي الأعظم والإمام الرضا في بيت سماحة المرجع الشيرازي | المرجع الشيرازي يؤكّد إحياء ذكرى رحيل السيدة خديجة الكبرى | وفد هيئة الحيدريون الدينية يزور المرجع السيد الشيرازي دام ظله | 60 ذبيحة يوزعها الوفاق الإسلامي على أيتام كربلاء | مدير مكتب النجف بكلمته بجامعيين من بغداد وبابل: على العراقيين أن يتصدّروا العلوم ويتحمّلون مسؤولية إدارة العراق | موكب الولاء والفداء يحيي ذكرى شهادة الامام العسكري عليه السلام في سامراء |

الدكتور احمد الجلبي يزور السيد عارف نصر الله في كربلاء المقدسة

4276

 

3 جمادى الأولى 1435 - 06/03/2014

كربلاء المقدسة اسعد السلامي

استقبل السيد عارف نصر الله مسؤول العلاقات العامة لمكتب المرجع الديني الاعلى سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة اليوم الاربعاء الموافق 532014م، الدكتور احمد الجلبي الامين العام لحزب المؤتمر الوطني في العراق والوفد المرافق له والذي يعتبر من ابرز القياديين في المعارضة السابقة للنظام الصدامي المقبور.

بعد الترحيب والثناء بين الطرفين شهدت جلسة الحوار الامور الاساسية التي يشهدها العراق الان وابرزها الجانب السياسي والاقتتال من اجل المناصب والتي يذهب ضحيتها ابناء الشعب العراقي جراء الخلل الواضح في جميع الجوانب الأساسية التي تسير بالشعب العراقي الى الواقع المرير في وقتنا هذا.

حيث اكد السيد نصر الله في حديثه، ان العراق الان محط اطماع العديد من الاجندات المختلفة منها المحلية والخارجية كونه يشهد استقرارا في البنى التحتية والامور الاقتصادية، لكن تكالب العديد من الشخصيات التي تحسب نفسها مشتركه في العملية السياسية ولها اثر سلبي على التعاون بين قوى الاحزاب الحاكمة هذه الفترة ، عمقت من الجراحات الكبيرة التي اصابتنا من جميع الجهات وهذا ما نشهده الان في الانبار والمنطقة الغربية.

واضاف نصر الله على الساسة الان توحيد الصف ونبذ جميع الخلافات القائمة على المصلحة الشخصية وتركها جانبا لأننا الان نواجه عدوا شرسا لا يعرف الرحمة في الصغير قبل الكبير، حيث الدعم اللوجستي الكبير الذي يستند عليه من قبل أعداء الدين والمذهب، ولا سامح الله لا يحمد عقباه كونه ان تخلل في صفوفنا لن تبقى لنا باقية ولا يبقى حجر على حجر، العدو خطره اكبر مما نتصوره والمخطط كبير فيجب الحيطة والحذر بشكل اكبر وفعال، وما دمنا نسير على نهج المرجعية فهنا بيت الامان.

من جانبه طلب الدكتور الجلبي من المرجعيات الدينية ان يكون لها الدور الاوسع والفعال في كل شيء، وابتعادها عن العملية السياسية او علمية التوجيه الديني امر غير جيد كون الواقع العراقي الان وكما هو معروف طابع عشائري والعشيرة بشكل خاص تقدس المرجعيات، لذى علينا التعاون في ما بيننا ولاسيما في الفترة الحالية.

وفي نهاية اللقاء حمل الدكتور الجلبي سلامه لسماحة المرجع الشيرازي دام ظله متمنيا له العودة السريعة الى بلده العراق ومدينته كربلاء المقدسة لكي يستلم الريادة كأسلافه امثال السيد الميرزا الشيرازي قدس سره الشريف وغيرهم من الابطال من آل الشيرازي.