b4b3b2b1
موكب خدمي مشترك بين أهالي كربلاء ومنطقتي القطيف والإحساء يقدّم خدماته لزائري أبي الأحرار | مسؤول العلاقات يستقبل أعضاء موكب ومضيف آل ياسين من الإحساء | انطلاق عملية تنظيف جميع المدارس في مشروع الايواء | صورة نادرة جدا لمرقد الإمامين العسكريين عليهما السلام في سامراء عام 1917 | جمع من الفضلاء والشخصيات الرسمية في ضيافة العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي (دام ظله) | احياء ذكرى عاشوراء الامام الحسين عليه السلام بمركز الإمام عليّ في واشنطن | المؤمنون يباركون لسماحة المرجع الشيرازي حلول الأعياد الشعبانية المباركة | في بيان صدر عن سماحته سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يتقدّم بالشكر والامتنان لجميع المشاركين في إحياء مراسيم الزيارة الأربعينية | سماحة المرجع الشيرازي يؤكّد: الدكتاتوريات زائلة, وعلى المؤمنين أن يهبّوا لمواجهة الفتن القادمة | المرجع الشيرازي : إن لأمّ المؤمنين السيدة خديجة الكبرى سلام الله عليها مقاماً عظيماً | مسؤول العلاقات العامة يلتقي وفدا من عشيرة البيات | وفد المرجعية يزور قائد قوات مكافحة الإرهاب بالعراق |

زفه الامام القاسم عليه السلام يجسدها جمع من هيئة يالثارات الحسين عليه السلام

4202

 

13 محرم الحرام 1435 - 17/11/2013

كربلاءخاص

رفع محبو أهل البيت (عليهم السلام) شعاراتهم وجددوا دعوتهم بضرورة إحياء الشعائر الحسينية والتذكير بمظلومية أهل البيت (عليهم السلام)، وتجديد البيعة للإمام الحسين (عليه السلام) وتجسيد مبادئه السامية؛ تطبيقاً للتوجيهات الدينية القيمة.

فمن خلال العرض المسرحي الذي يمثل دراما عرس الامام القاسم عليه السلام ليله زفافه، تجسده هيئة يالثارات الامام الحسين عليه السلام، كل عام في هذا اليوم تحديدا من العشرة الاولى من شهر محرم الحرام، وحسب توجيهات سماحة المرجع الديني الكبير آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، في احياء امر اهل البيت عليهم السلام، حيث انطلق من امام مقر هيئة يالثارات الحسين عليه السلام قبالة جامع اهالي الكاظمية المقدسة صنف (القندرجية)، موكب العزاء الذي يتضمن جموع من شباب وفتيان من انصار وعشاق الحسين عليه السلام وهم يرتدون جميعا الملابس البيضاء اشارة الى مناسبة الشهيد العريس القاسم عليه السلام، حيث تتقدمهم مجموعة من حملة الطبول والابواق وايضا الشموع والتشابيه وقد توجهوا في بادئ الامر للسير في الشارع الرئيسي المتجه نحو مرقد مولانا الامام الحسين عليه السلام، والمرور بمنطقة مابين الحرمين الشريفيين ومن ثم الانتهاء بالمرقد الطاهر لابي الاحرار الامام الحسين عليه لاسلام، وقد قوبلت المسيرة باستحسان ومباركة الاف الزائرين الذين احتشدت وعلى امتداد الطرق التي قطعتها لتنتهي في الختام عند نقطة انطلاقها.