b4b3b2b1
بعثة سماحة المرجع الشيرازي بمكّة تبدأ فعالياتها | موكب الولاء والفداء والفتح يسير رحلة للإمامين العسكريين ردا على التفجيرات الارهابية الاخيرة | وفد خليجي واسع في ضيافة العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | اختتام معرض الكتاب الدولي الخامس في العتبة العلوية بمشاركة فعالة لمؤسسة الرسول الأعظم | الهلال الأحمر العراقي يشارك في تقديم خدماته الطبية للزائرين | تقرير مصور اخر عن مشروع الحسيني الكبير | علاقات المرجعية الشيرازية تشارك الطلبة الجامعيين فرحتهم بالتخرج | المرجع الشيرازي يستقبل وفد من اساتذه وطلبة معهد الامامين الحسنين للخطابة | جمعية المنبر الحسيني تدعو الخطباء والشعراء والرواديد الحسينيين الانتماء لها | نصر الله يستقبل عددا من الشخصيات ويبحث أوضاع الشيعة في العالم والعراق قبل الانتخابات وبعدها | اعتقال 4 عناصر ارهابية ومسيرة شعبية في كربلاء تأييداً لاعدام المجرم علي كيماوي | حملات التبرّع بالدم بالعراق وكربلاء المقدّسة ودول العالم |

احياء شهادة الامام الجواد عليه السلام في مكتب العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي

4180

 

2 ذو الحجة 1434 - 08/10/2013

كربلاء المقدسةاسعد السلامي

بمناسبة ذكرى شهادة الامام محمد الجواد عليه السلام أقيم في مكتب العلاقات العامة لمكتب المرجع الديني الاعلى آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة بعد صلاتي الظهر والعصر مجلس عزاء بهذه المناسبة وقد ارتقى المنبر الشريف فضيلة الخطيب الشيخ وائل البديري مبتدءاً بذكر كلمات الزيارة الشريفة للإمام الجواد عليه السلام، بعدها تلاوة القران الحكيم بصوت شيخ القراء الحاج مصطفى الصراف.

حضر المجلس عددا غفيرا من محبي وإتباع اهل البيت عليهم السلام من اصحاب السماحة والفضيلة اضافة الى اصحاب المواكب الحسينية من مدينه الامام الحسين عليه السلام.

حيث تحدث الشيخ البديري حول فضل زيارة أولياء الله وحججه لا سيما صاحبة الذكرى، كما وتحدث حول المعاني المستقاة من حياة الامام الجواد عليه السلام والظلم والاضطهاد اللذي جابهه في حياته، اضافة الى اهمية الزيارة المتقدمة وان الامتحان الإلهي الذي من خلاله استحق المكان الرفيع والمنزلة السامية، فالامتحان بمعنى التخليص والتصفية بمعنى إن الله سبحانه طهره من جميع الشوائب والكدورات لذى علينا الاقتداء بحياة هذا الامام العظيم لكي نسير على نهج اهل البيت عليهم السلام، اضافة الى احياء امرهم ونشر علومهم.

بعدها تم توزيع طعام الغداء على الحاضرين تبركاً