b4b3b2b1
اضخم استعراض عسكري تشهده كربلاء المقدسة استعدادا لقتال الارهاب وحماية المقدسات | وفد العلاقات العامة للمرجع الشيرازي دام ظله يحل ضيفا على قناة كربلاء الفضائية | حشود من آلاف الشيعة السعوديين يتجهون لاداء زيارة النبي الاكرم وآل بيته الاطهار | وفد العلاقات العامة يلتقي بقائد عمليات الفرات الاوسط اللواء الركن قيس المحمداوي | لليوم السادس على التوالي مجلس العزاء الحسيني في مرقد العلامة احمد بن فهد الحلي قدس سره بكربلاء المقدسة | سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يؤكّد: يجب إرشاد الناس لا أمرهم أو نهيهم فقط، بالأخصّ الشباب | اليوم الثاني من مجالس العزاء الحسيني في بيت المرجع الشيرازي دام ظله بقم المقدسة | عاجل: إعتقال منفذي مجزرة (النخيب) في الأنبار | جموع من الزائرين مشياً الى كربلاء يزورون المرجع الشيرازي | افتتاح مؤسسة جواد الأئمة عليهم السلام الثقافية الخيرية في كربلاء المقدسة | احد نواب محافظة النجف الاشرف يدخل مع افراد حمايته الحدود الادارية لكربلاء المقدسة من اجل عرقلة تنفيذ مطار الفرات الأوسط ( الامام الحسين عليه السلام ) | حكومة كربلاء تتوعد السياسيين الذين يحاولون عرقلة العمل بمطار الفرات الاوسط باحالتهم للقضاء |

مكتب سماحة المرجع الشيرازي في كربلاء المقدسة يدين التفجيرات الارهابية

4092

 

8 ربيع الثاني 1434 - 20/02/2013

أدان مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة سلسلة التفجيرات الإجرامية الأخيرة التي طالت العشرات من الأبرياء في العاصمة بغداد وعدداً من المدن العراقية، وفي ما يلي نص البيان:

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

قال الله تعالى: (وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً) سورة النساء الآية 93 صدق الله العلي العظيم

مرة أخرى تمتد أيدي الخيانة والجور لتسفك دماء العشرات من الأبرياء في العاصمة بغداد وغيرها من محافظات بلد المقدسات العراق الجريح.

إن سلسلة الانفجارات الإرهابية التي نفذها أعداء العراق والإنسانية وأعداء الله ورسوله من التكفيريين والبعثيين، تعبير عملي عن عقولهم وأفكارهم الظلامية الممسوخة، وعن أهدافهم الجهنمية الغادرة في العراق.

إننا في الوقت الذي ندين هذه الجرائم الوحشية ضد الأبرياء، ونؤكد ونصرّ على ضرورة التخطيط لتجفيف منابع العنف، ولبناء مجتمع يعتمد الحوار واحترام الرأي الآخر، وضمان أوسع الحريات المشروعة للشعب، كما نؤكد لزوم احتواء آثار هذه الجرائم وضمان الخسائر وتكفل الأيتام والأرامل.

ندعو الله العلي القدير أن يمن على جرحانا بالشفاء العاجل وأن يعجل بأرواح شهدائنا إلى مستقر رحمته وروضات جنانه، ولا حول ولا قوة إلاّ بالله العلي العظيم، وإِنَّا لِلّهِ وإِنّا إِلَيهِ رَاجِعُونَ.

السادس من ربيع الثاني 1434 للهجرة

مكتب المرجع الديني آية الله العظمى

السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله

كربلاء المقدسة