b4b3b2b1
السيد نصر الله يتابع عمل لجنة اغاثة النازحين بصورة مباشرة | قيادة عمليات الفرات الأوسط: (85 ألف) عنصر أمني سيشاركون في حماية زائري كربلاء | سماحة المرجع الشيرازي في توجيهاته بطالبات الحوزة: قيمة المرء بنسبة علمه وتقواه وأخلاقه الحسنة | تشييع جثمان الشهيد المغدور الشيخ رافد الغريباوي في مدينة كربلاء المقدسة | مظاهرة لنصرة ثورة شعب البحرين | موكب الولاء والفداء والفتح يسير اولى رحلاته لزيارة العسكريين عليهم السلام | مسؤول العلاقات العامة يزور قائد عمليات الكرخ بمكتبه في بغداد | أولى أيام مجلس عزاء سيد الشهداء عليه السلام في مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله | مكتب المرجع الشيرازي بسوريا أحيا ذكرى استشهاد السيدة زينب | المرجع الشيرازي: على الشيعة المظلومين أن يتحلّوا بالصبر والحكمة | المرجع الشيرازي يستقبل وفد من اساتذه وطلبة معهد الامامين الحسنين للخطابة | الذكرى العاشرة لرحيل الرضا الشيرازي |

سماحة المرجع الشيرازي: الصلاة في كربلاء أفضل من الصلاة في المسجد الحرام

3975

 

19 رمضان المبارك 1433 - 08/08/2012

إنّ الصلاة في كربلاء المقدّسة هي أفضل من الصلاة في المسجد الحرام.

هذا ما أكّده المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في الجلسة العلمية الرمضانية في مساء يوم الاثنين الموافق للسابع عشر من شهر رمضان المبارك, بحضور العلماء الأعلام, كان منهم: سماحة آية الله العظمى السيد تقي القمّي دام ظله, وآية الله السيد حسين الشاهرودي, وآية الله السيد علي الميلاني, وآية الله السيد علم الهدى دامت بركاتهم, إضافة إلى جمع كثير من الفضلاء من الحوزة العلمية المباركة بالنجف الأشرف وكربلاء وقم المقدّستين, وذلك في بيته المكرّم بمدينة قم المقدّسة.

فقد بحث سماحة المرجع الشيرازي موضوع الصلاة في كربلاء المقدّسة, مشيراً إلى المسألة (638) من مجمع الرسائل للمرحوم صاحب الجواهر, وقال:

إن صاحب الجواهر قدّس سرّه قال بأن الصلاة في كربلاء المقدّسة أفضل من الصلاة في المسجد الحرام, وأيّد هذا القول, الكثير من الأفاضل المحشّين على هذه الرسالة الشريفة, ومنهم: المرحوم الشيخ الأنصاري, والمجدّد الشيرازي, والآخوند صاحب الكفاية, والسيد محمد كاظم اليزدي صاحب العروة, والشيخ محمد تقي الشيرازي, والميرزا النائيني, وأقا ضياء الدين العراقي, والشيخ عبد الكريم الحائري.

ثم أضاف سماحته بقوله: كما ذكر العبارة نفسها وقال بها المرحوم المجدّد الميرزا محمد حسن الشيرازي قدّس سرّه في رسالته الشريفة (مجمع المسائل), وأيّدها اثنان من الأعاظم المحشّين عليها, أي: السيد اسماعيل الصدر, والشيخ محمد تقي أقا نجفي الأصفهاني قدّس سرّهما.

وفي بيانه وشرحه المسألة (638) المذكورة في (مجمع الرسائل) وفي رسالة (مجمع المسائل) أيضاً, أوضح سماحة المرجع الشيرازي, بقوله: إنّ الصلاة في المشاهد المشرّفة للأئمة الأطهار من أهل البيت صلوات الله عليهم, أفضل من الصلاة في المساجد. فقد ذكرت الروايات الشريفة أن الصلاة عند القبر الطاهر لمولانا الإمام أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب صلوات الله عليه تعادل مائتي ألف ركعة.

وأكّد دام ظله: كما يستفاد من رواية تفاخر الكعبة أن الصلاة في كربلاء المقدّسة هي أفضل من الصلاة في المسجد الحرام.