b4b3b2b1
استمرار مجالس العزاء لليوم الثامن في مكتب العلاقات لمكتب المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء | وفد العلاقات العامة للمرجع الشيرازي دام ظله يحل ضيفا على قناة كربلاء الفضائية | العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية تنعى الفقيد السيد محمد الجواد قدس سره | وفد اهالي الخالص والهندية يزوران العلاقات العامة للمرجع الشيرازي | صدور كتاب "الأدوار النهضوية لمرجعية الصادق الشيرازي دام ظله" | مسؤول العلاقات العامة يشارك في موكب تشابيه زفة القاسم | مجلس تأبيني في حوزة الزهراء النسوية لذكرى استشهاد السيدة رقيّة | بيان مكتب سماحة المرجع الشيرازي بمناسبة العشرة الغديرية المباركة | كلمة سماحة المرجع الشيرازي دام ظله ليلة الحادي عشر من محرم الحرام 1436 هجرية | مؤسسة الرسول الاعظم وهيئة خدمة اهل البيت عليهم السلام يقيمان طعام الافطار للفقراء والمحتاجين على مدى شهر رمضان المبارك | المراكز التابعة للمرجعية في أرجاء العالم تستنكر إعدام العلاّمة الشيخ النمر | العمل الإسلامي بالبحرين يعزّي المرجع الشيرازي باستشهاد السيد العلوي |

نشر الثقافة الفاطمية بحسب توجيهات المرجع الشيرازي دام ظله 

3841

 

8 جمادى الآخرة 1433 - 30/04/2012

قال المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في توجيهاته القيّمة بجمع من المؤمنين المعزّين بذكرى استشهاد السيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها:

لماذا خرجت السيدة فاطمة سلام الله عليها للناس وخطبت فيهم تلك الخطبة؟ ولماذا أنّت أنّة فأجهش لها القوم بالبكاء؟ ولماذا ضُربت؟ ولماذا قُتلت؟

ويجيب سماحته بقوله: كان سبب ذلك هو لكي يبقى الإسلام, ويبقى المسلمون يردّدون شهادة أن لا إله إلاّ الله وأنّ محمّداً رسول الله. فكان هذا هو هدف السيدة فاطمة وأبيها وزوجها وذرّيتها صلوات الله عليهم أجمعين.

ويشدّد سماحته بقوله: علينا أن ننمّي ونحيي هذا الهدف، لكن ومن الباعث على التأسّف والأسى أننا نجد عالم اليوم لا يعرف السيدة فاطمة ولا أهدافها ولا نهجها صلوات الله عليها.

ويتساءل سماحته: من الذي يعرّف العالم بالسيدة الزهراء ونهجها وأهدافها صلوات الله عليها؟

فيجيب سماحته بقوله: إن الذي يقوم بذلك هو أنتم وأمثالكم، الذين أحبّكم الله تعالى لحبّكم فاطمة، وسجد رسول الله صلّى الله عليه وآله شكراً عندما أخبره جبرئيل بذلك.

ويبيّن سماحته: من الجدير أن تشجّعوا أبناءكم على حفظ خطبة الصدّيقة الزهراء سلام الله عليها، ففي خطبتها خلاصة الإسلام، علماً أنّها قد شُرحت وعُلّق عليها كثيراً.

ويضيف سماحته: إنّ ممّن شرح خطبة السيّدة الزهراء سلام الله عليها هو المرحوم السيّد الأخ الأكبر أعلى الله درجاته, فقد كتب كتاباً أسماه «من فقه الزهراء» وشرح فيه الخطبة, واستخلص منها الأحكام الشرعية, واحدة بعد الأخرى.

ويؤكّد دام ظله: لا يخفى أنّني لا أقصد بأبنائكم الذين ينحدرون من أصلابكم فقط، وإنّما أبناء المؤمنين كافّة، لكي تكون خلاصة أهداف فاطمة سلام الله عليها محفوظة لديهم.