b4b3b2b1
مدرسة العلامة ابن فهد الحلي تحتفل بذكرى ولادة الرسول الاعظم وحفيده الامام الصادق عليهما السلام | افكار ومناقشات متباينة داخل البرلمان العراقي بشان الانتخابات المقبلة | مسؤول العلاقات العامة يشارك في موكب تشابيه زفة القاسم | إشادة واسعة بالخدمات المقدمة من العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي خلال الأربعينية | موكب الولاء والفداء والفتح يحيي ذكرى شهادة السيدة زينب عليها السلام في سوريا | السيد الميالي يقرأ المقتل الحسيني وسط حشود غطت الحرم الحسيني والمناطق المحيطة | وفد العلاقات العامة يزور مدينة داقوق ويحي شهاد الامام زين العابدين عليه السلام | العراق يتسلم الدفعة الأولى من طائرات "إف 16" بالنصف الثاني من العام الحالي | كربلاء: قرب اطلاق الحملة الوطنية لجمع المعلومات عن ضحايا المقابر الجماعية | السيد عارف نصر الله يستقبل المعزين بشهر الامام الحسين عليه السلام | وفود من محافظة البصرة العراقية من الشيعة والسنه يزورون المرجع الشيرازي دام ظله | رغم الحرب يواصل الموالون زيارة العتبات المقدسة في سوريا |

كربلاء: قرب اطلاق الحملة الوطنية لجمع المعلومات عن ضحايا المقابر الجماعية

3698

 

6 ربيع الثاني 1433 - 29/02/2012

كربلاء المقدسة/ وكالات

اعلن مدير مكتب حقوق الانسان في كربلاء ايهاب عباس المياح عن قرب انطلاق الحملة الوطنية لجمع المعلومات عن المغيبين في سجون النظام البائد وشهداء المقابر الجماعية وضحايا العمليات الارهابية عن طريق الحمض النووي.

وقال إيهاب عباس المياح في تصريح صحفي: "يستعد المكتب لاطلاق الحملة الوطنية لجمع المعلومات الوراثية او ماسمى ( الحمض النووي dna ) للعوائل المغيبين في سجون النظام البائد وشهداء المقابر الجماعية وضحايا العمليات الإرهابية من مجهولي الهوية".

وتابع، "بعد الانتهاء من هذه الحملة ستتم مطابقة النتائج مع رفات المقابر الجماعية للتمكن من تحديد هوية الشهداء والتعرف على ذويهم".

ودعا المياح، محافظ كربلاء الى "تقديم الدعم وتوجيه المواطنين للتعاون مع المكتب لانجاز هذه الحملة الإنسانية".

وكانت وزارة حقوق الإنسان الاتحادية قد أعلنت في وقت سابق وعلى لسان الناطق باسمها كامل هاشم ان الحملة الوطنية لجمع المعلومات عن العوائل المغيبة في سجون النظام البائد وشهداء المقابر الجماعية وغيرهم قد انطلقت يوم 25 من شهر شباط الجاري وتستمر لغاية 29 من كانون الاول 2012 بالتعاون مع وزارة الصحة ومؤسسة الشهداء السياسيين.