b4b3b2b1
مشهد النُّقطة | التل الزينبي.. مكان وقوف عقلية بني هاشم يوم عاشوراء | مسَجد جَمكران... موطنُ الدَعاء والتَوسل بمنقذ البشرية ومُصلح الأرَض | مقام علي الأكبر عليه السلام... في كربلاء المقدسة | السيد حارث بن أحمد (خاك فرج) | مسجد الكوفة.. من المساجد الأربعة الجديرة بأن يشدَّ إليها الرِّحال لدرك فضلها | السفراء الأربعة ... أبواب للتواصل مع بقية الله | الشهيد الثائر زيد (عليه السلام)... كوكب هاشمي في سماء الشهادة | مزار الحَمزة الغربيّ | إبراهيم الخليل (عليه السلام)... من المقام المقدس حتى أرض المحرقة | مرقد النبي يونس عليه السلام | مرقد النبي قيدار (عليه السلام) في خدابنده |

مرقد السيد أبو أحمد موسى المبرقع عليه السلام

3591

 

10 ربيع الأول 1433 - 04/02/2012

السيد موسى المبرقع ابن الإمام محمد الجواد سلام الله عليه بلا فصل، ولد عام 214للهجرة في المدينة وتوفي عام 296 للهجرة. وكان مشهوراً بالفضل والتقوى وأعلى درجات الكمال، شأنه في ذلك شأن آبائه الطاهرين سلام الله عليهم. وكان يشبّه بالنبي يوسف سلام الله عليه من حسنه وجماله، وكان الناس يزدحمون في الطرق والأسواق لانشدادهم لجماله، مما كان يضطرّه إلى وضع قماشة على وجهه، ولذلك سُمّي بالمبرقع. تعود إليه العديد من أسر الذرية النبوية الطاهرة ومئات الآلاف من السادة النجباء.

وقد هاجر من الكوفة إلى قم المقدسة سنة 256 للهجرة حيث كان محترماً مبجلاً من أهاليها وعلمائها.

أما بقعة مرقده الطاهر فتعود إلى ما قبل العهد الصفوي، وخضع لعمليات الإعمار في عهد الملك طهماسب الصفوي، وقد فقدت البقعة المباركة صورتها التاريخية وآثارها القيّمة بفعل توالي أعمال الإعمار، ولم يبق منها سوى الضريح الخشبي المشبك الواقع أسفل القبة الشريفة. وصحن المرقد الحالي يقع إلى الجهة الغربية منه، بمساحة (25×20) متراً تقريباً. يوجد خط مكتوب في البقعة يشير إلى أن آخر أعمال الإعمار قد جرت في عام (1335هـ) وهو يقع في (شارع آذر) على مقربة من مرقد السيد حمزة سلام الله عليه، في منطقة (چهل اختران).