b4b3b2b1
مشروع ايواء الزائرين جسد الواقع الحقيقي لخدمة زائري الامام الحسين عليه السلام (تقرير مصور) | انعقاد مؤتمر (عاشوراء والانتظار) في كربلاء المقدسة | المرجع الشيرازي يستذكر مواقف مؤمن قريش ومناقبه | وفد المرجعية يزور قائد قوات مكافحة الإرهاب بالعراق | الكربلائيون يستنكرون الهجمات الإرهابية التي تطال محبي أهل البيت (عليهم السلام) | قرب افتتاح طريق (يا حسين) في محافظتي كربلاء ــ النجف مع حلول الزيارة الأربعينية | ن مواساة مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة لذوي ضحايا الارهاب الذي اودى بحياة اكثر من مائتي شهيد في الكرادة الجريحة | إحياء ذكرى شهادة الزهراء سلام الله عليها في قضاء الهندية | العلاقات العامة تعقد مجلس العزاء بذكرى شهادة الإمام العسكري | سيدة مسيحية تستبصر بنور أهل البيت بين يدي سماحة المرجع الشيرازي | إنطلاق موكب الولاء والفداء والفتح لمراقد اهل البيت عليهم السلام لأهالي كربلاء المقدسة نحو مرقد السيدة زينب عليها السلام | شخصيات ووفود مختلفة يزورون المرجع الشيرازي |

مدينة كربلاء تحيي ذكرى استشهاد الإمام الحسن العسكري (عليه السلام)

3584

 

8 ربيع الأول 1433 - 01/02/2012

كربلاء/ متابعات

شهدت مدينة كربلاء المقدسة اليوم اعلان حالة الحزن والحداد لمناسبة ذكرى استشهاد الإمام الحسن العسكري عليه السلام كما اشترك أبناؤها بمواكب العزاء وتواصلوا بإقامة المأتم الحسينية في الشوارع والأزقة والبيوتات.

وقد شهدت العتبتان المقدستان للحسينية والعباسية منذ صباح اليوم الاربعاء توافد مواكب العزاء وحملة النعش الرمزي الى داخل الصحن الشريف احياء لذكرى شهادة الامام الحادي عشر من ائمة المسلمين الحسن بن علي العسكري عليهما السلام

يذكر إن الإمام الحسن بن علي ولقبه العسكري عليه السلام أنتقل مع أبيه الإمام الهادي عليه السلام إلى مدينة سامراء المقدسة بعد أن استدعاه المتوكل العباسي إليها. وعاش مع أبيه في سامراء 20 سنة حيث استلم بعدها الإمامة الفعلية وله من العمر 22 عاما، ذلك بعد وفاة أبيه عام 245هـ. واستمرت إمامته إلى عام 260هـ، ، عايش خلالها ضعف السلطة العباسية وسيطرة الأتراك على مقاليد الحكم، وهذا الأمر لم يمنع من تزايد سياسة الضغط والإرهاب العباسي بحق الإمام عليه السلام الذي لاقى منهم الحقد والمرارات المختلفة وتردد إلى سجونهم عدّة مرات وخضع للرقابة المشدّدة وأخيراً محاولة البطش به بعيداً عن أعين الناس حيث دس له السم في طعامه بأمر من المعتمد العباسي".