b4b3b2b1
مكتب سماحة المرجع الشيرازي في كربلاء المقدسة يدين التفجيرات الارهابية | المرجع الشيرازي يؤكّد: نشر الإسلام بحاجة إلى همم المؤمنين | وفود حوزوية وشخصيات حكومية تزور العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية | إحياء ذكرى رحيل سلطان المؤلفين المجدد الشيرازي في كربلاء المقدسة | أهالي كربلاء وموكب الولاء والفداء والفتح في سوريا | المرجع الشيرازي: جريمة سامراء فاجعة لا تجبر أبد الدهر | نشر الثقافة الفاطمية بحسب توجيهات المرجع الشيرازي دام ظله  | كربلاء تستقبل اكثر من 16 مليون زائر بينهم 500 الف عربي واجنبي خلال زيارة الاربعين | احياء الذكرى الثالثة في السويد | نصر الله: الحسين يوحدنا ولا نخشى من يحاول أن يفرقنا | العزاء الحسيني في بيت سماحة المرجع الشيرازي دام ظله لليوم الثالث | العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية تستقبل مدراء الدوائر الخدمية في كربلاء المقدسة. |

وفدان من البحرين وسلطنة عمان في ضيافة مكتب المرجع الشيرازي

3549

 

25 صفر 1433 - 19/01/2012

كربلاء المقدسة/ متابعات

استمرّ مكتب سماحة المرجع الديني الكبير آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي (دام ظله) في كربلاء المقدسة؛ باستقباله لجموع الزائرين المعزين بمناسبة ذكرى أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام) والاستنارة بتوجيهات المرجعية الشيرازية الكريمة.

واستقبل مكتب سماحته مؤخراً، وفدين متفرقين من عمان والبحرين وكان باستقبالهم أعضاء المكتب المحترمون الذين رحّبوا بهذه الزيارات المباركة ومؤكدين على ضرورة إحياء الشعائر الحسينية الخالدة وتعظيم ذكر أهل البيت (عليهم السلام).

وخلال استقبال مكتب سماحة المرجع الشيرازي (دام ظله) الوفدين الزائرين تمحور البحث حول الكمالات النفسانية وطرق الحصول عليها واختلاف رؤى الناس في وجوب تقديم أي جانب منها لذا نرى البعض يرى الكمال في جمال البدن فيبذل الكثير من الجهود في سبيل تحصيله وآخر يرى الكمال في المال وهكذا في العلم فيُفني العمر في تحصيله وبلوغ مراتبه وكمالاته، وبالنسبة للزائر فالكمال توثيق الصلة بالإمام الحسين عليه السلام وهو ما ينبغي على زائر الحائر الشريف تحصيله وكفى به كمالا، ومن الأمور واجبة الإتباع في هذا الصدد: المواظبة على تلاوة الكلمات الشريفة المباركة لزيارة عاشوراء، وكذلك إقامة المجالس الحسينية، والاهتمام بالشعائر الحسينية وتعظيمها وإحيائها، والمواظبة على صلاة الليل.

كذلك زار المكتب العديد من الشخصيات العلمية ورجال الدين وطلبة العلم لتجرى عدة أبحاث فقهية وعقائدية بالمناسبة.