b4b3b2b1
مضيف (أم البنين) الخدمي يقيم موكبه السنوي لاستقبال زائري كربلاء | بيان أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين لاصدار الأحكام العسكرية السياسية القاسية ضد الرموز الدينية والوطنية والطاقم والكادر الطبي وشباب الثورة | العلامة المدرسي يزور العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي دام ظله | شيعة رايتس واتش تدعو إلى ملاحقة الدول الداعمة للإرهاب | هيئة خدمة علي الاكبر عليه السلام تحيي الايام الفاطمية في حسينية فاطمة الزهراء عليها السلام في كربلاء المقدسة | طلبة جامعة اهل البيت عليهم السلام وجامعة كربلاء يحيون شعائر عاشوراء الحسين عليه السلام | مكتب المرجع الشيرازي بدمشق يحتفل بذكرى عيد الله الأكبر | مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يلتقي بمؤمنين من ديالى ويزور سماحة المرجع المدرسي دام ظله وكلية التربية | مجلس العزاء بذكرى استشهاد سيدنا المحسن في بيت سماحة المرجع الشيرازي | هيئة خدمة أهل البيت عليهم السلام تقدم برنامجها الخدمي السنوي بذكرى الأربعين الحسيني | اقامة دورة ثقافية ترفيهية لاشبال كربلاء المقيمين في قم المقدسة | اعلان مهم لكل محبي اهل البيت عليهم السلام (لبيكما ياعسكريين) |

مواطن كويتي يقطع (750 كلم) سيراً على الأقدام لزيارة الإمام الحسين

3411

 

28 محرم الحرام 1433 - 25/12/2011

الكويت/ متابعات

انطلق المواطن الكويتي حمد بو سالم في رحلته للمشاركة في زيارة اربعين الامام الحسين عليه السلام(في العشرين من شهر صفر المقبل) مشيا على الاقدام من بلده الكويت نحو كربلاء المقدسة، وذلك للسنة الثانية على التوالي.

وبحسب مصادر فان ابو سالم كان قد توجه إلى كربلاء المقدسة ماشيا للمرة الأولى العام الماضي، حينما انطلق من (منطقة الصليبخات في اليوم العاشر من محرم الحرام وقطع 750 كم استغرقت 18 يوما من السير).

وقال الزائر إنه مر في طريقه داخل العراق إلى كربلاء المقدسة بأكثر من موكب حسيني وقابله الأهالي بكرم الضيافة وطلبوا منه المبيت لديهم من أجل الثواب والأجر.

وناشد أبو سالم المسؤولين بالسماح له بأن يتحمل مسؤولية بنصب ثلاثة مواكب حسينية تكون في عهدته، لافتا إلى أن السفارة العراقية في الكويت تقدم تسهيلات في استخراج تصاريح الدخول (الفيزا) لجميع زوار الإمام الحسين عليه السلام. كما طالب المسؤولين بتسهيل إجراءات مرور الزوار في مثل هذه المناسبات الدينية وتيسير منحهم تصاريح الخروج وعدم اشتراط ارتباطهم بالحملات والتقيد بها. واضاف أن (كل إنسان مؤمن بصرف النظر عن عقيدته أو مذهبه، يتفق على أن الإمامين الحسن والحسين عليهما السلام سيدا شباب أهل الجنة.. والإمام الحسين عليه السلام قال : (من زارني زرته.. وفي الزمان القديم كانت الناس تذهب إلى شاهبندر التجار لمصالح متعددة، ولا تواجه نقدا بل تحظى بالتأييد.. وأنا ذاهب إلى ابن بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.. والأجر على قدر المشقة، فالإمام الحسين عليه السلام قدم نفسه وأهله وأصحابه لأجل كلمة لا إله إلا الله محمد رسول الله).