b4b3b2b1
نجل المرجع الشيرازي يصل المدينة وزيارات متبادلة للبعثة | جولات مستمرة لمسؤول العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية في كربلاء المقدسة | توزيع هدية مكتب المرجع الديني السيد الشيرازي لمواكب اربعين الامام الحسين عليه السلام | ضباط من عمليات كربلاء يزورون مكتب العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | حملة النور الرضوي من الأحساء يزورون المرجع الشيرازي | تجمع شباب السّيف في ضيافة السيد احمد الشيرازي | وفود علمائية وشخصيات دينية وأساتذة جامعات في ضيافة العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي بكربلاء | المرجع الشيرازي يؤكّد: اجتناب الغضب سبب للسعادة في الدارين | اقامة مجلس العزاء في مرقد العلامة احمد بن فهد الحلي بمناسبة استشهاد الامام الباقر عليه السلام | إقامة مجلس تأبين الفقيه الشيرازي في ذكراه الرابعة بالكويت | هيئة بيت العباس باستراليا أحيت ذكرى استشهاد السيدة الزهراء | الحوزة العلمية الزينبية النسائية تحتفل بعيد الغدير الأغر |

خروج ثلاثة آلاف متظاهر في ديالى استنكاراً لإعلان المحافظة إقليماً مستقلاً

3369

 

19 محرم الحرام 1433 - 15/12/2011

ديالى/ خاص

واجه إعلان محافظة ديالى إقليماً مستقلاً رفض شديد من شيوخ ووجهاء عشائر وأهالي المحافظة الذين أشاروا إلى خطوة إقامة هذا الإقليم الذي يعمل على تفتيت اللحمة الوطنية والقضاء على الطوائف والأقليات.

وذكر مراسلنا في ديالى بأنّ أكثر من (3 آلاف) مواطن من أهالي المحافظة احتشدوا منذ صباح اليوم الخميس وحتى الآن أمام مبنى المحافظة استنكاراً للقرار المستعجل بإعلان ديالى إقليماً مستقلاً يقرّب أبناء الطائفة السنية على حساب الطوائف والقوميات الأخرى ومنها أبناء الطائفة الشيعية.

ونقل مراسلنا بأنّ ردود أفعال أبناء المحافظة جاءت رافضة لهذا القرار الذي وصفوه بالجائر والجالب للويلات والعواقب الوخيمة للمحافظة والبلاد عموماً.

وبيّن بأنّ العديد من شيوخ العشائر بالمحافظة رفضوا تقسيم البلاد وإقامة الأقاليم التي تقرب جهة معينة على جهة أخرى، وخاصة أبناء الطائفة الشيعية الذين يتعرضون للتهميش والقتل على يد العصاباتِ الإرهابية، داعينَ الحكومة المحلية في المحافظة بالتراجع عن هذا القرار.

وشهدت محافظة ديالى خلال الأيام القليلة القريبة توافد مستمر للجهات السياسية لمناقشة قرار إعلان إقليم مستقل في ديالى والذين رفض البعض منهم إقامته لعواقبه الخطيرة على البلاد التي تنتظر خلال الأيام القادمة خروج قوات الاحتلام الأميركي بحسب الاتفاقية الأمنية المنعقدة بين (العراق ـ واشنطن).

تفاصيل أخرى سننقلها لكم لاحقاً..