b4b3b2b1
الطفوف fm والاثير الحسيني الهادف | موكب الولاء والفداء والفتح يعتصم بأقرب نقطة من حدود عرعر | العلاقات العامة لمرجعية السيد الشيرازي تعقد مجلسها السنوي لشهادة الإمام الكاظم | لليوم السادس على التوالي مجلس العزاء الحسيني في مرقد العلامة احمد بن فهد الحلي قدس سره بكربلاء المقدسة | المرجع الصافي يزور المرجع الشيرازي | تقرير الجلسات العلمية الرمضانية لسماحة المرجع الشيرازي الليلة الرابعة ـ شهر رمضان العظيم1436للهجرة | زيارة ودية وأخوية متبادلة في العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | مسيرة استنكار لاعدام الشيخ النمر وتشييع رمزي لجثمانه بمشاركة مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة | بذكرى مولد السيدة الزهراء حفل لأتباع أهل البيت في ملبورن الاسترالية | حسينية النبي الاكرم في استراليا تحيي ذكرى ولادة الزهراء عليها السلام | وفد من أئمة الجوامع بمحافظة كربلاء المقدسة يزورون رئيس مجلس المحافظة ويقدمون لائحة من المطالب الجديدة | حسينية الرسول الأكرم بمدينة سدني الإسترالية تحيي مجلساً عزائياً في ذكرى فاجعة البقيع |

إحياء زيارة عاشوراء وسط إجراءات أمنية مشددة مع استمرار إقامة الشعائر الحسينية بكربلاء

3354

 

9 محرم الحرام 1433 - 06/12/2011

كربلاء المقدسة/ نزار علي

أحيا محبّو أهل البيت (عليهم السلام) اليوم الثلاثاء، زيارة عاشوراء الإمام الحسين (عليه السلام) في مدينة كربلاء المقدسة والتي تصادف العاشر من محرّم الحرام سنة 1433 هجرية، وسط إجراءات أمنية مشددة وأعمال خدمية واسعة.

ونقل مراسلنا بأنّ الصحن الحسيني الشريف قد شهد توافد حاشد لأهالي كربلاء وزائريها لأداء زيارة العاشر من محرّم والاستماع إلى قصّة مقتل الإمام الحسين وأهل بيته وأصحابه، قرأها سماحة الشيخ عبد الأمير المنصوري من قسم التوجيه الديني بالعتبة الحسينية والمتناقلة عن الخطيب الحسيني المرحوم عبد الزهراء الكعبي (رحمه الله).

كما يستعدّ المحبون والموالون لأهل البيت (عليهم السلام) للمشاركة في التظاهرة المليونية الحاشدة (ركضة طويريج) التي تعد من الشعائر الحسينية الخالدة والملبية لنداء الإمام الحسين (عليه السلام) وتجديد العهد معه في نصرته والدفاع عن مبادئه ونهضته العظيمة.

وتواصلت المواكب الحسينية في المدينة بإحياء الشعائر والطقوس الدينية منذ الصباح الباكر، فيما عملت القوات الأمنية على فرض سيطرتها لتوفير الحماية لزائري سيد الشهداء (عليه السلام).

وعملت الدوائر الخدمية والصحية على القيام بأعمالها، وشهدت شوارع المدينة حملة تنظيف واسعة وتهيئة الطرق المؤدية إلى العتبتين المقدستين لإحياء شعيرة ركضة طويريج.