b4b3b2b1
نصر الله يستقبل آية الله السيد عباس المدرسي | حملة تنظيف واسعة لمراكز ايواء زائري اربعينية الامام الحسين ( عليه السلام ) . | تواصل مجالس العزاء لليوم الخامس وعلى التوالي في العلاقات العامة للمرجعية الشيرازية | توافد الزائرين الى الباصات ولحظة الانطلاق الى سامراء العسكريين عليهما السلام(تقرير مصور) | من توجيهات المرجع الشيرازي دام ظله للسائرين المشاة إلى زيارة الإمام الحسين صلوات الله عليه | موكب عزاء الشبك في الموصل يزور العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | سماحة المرجع الشيرازي يؤكّد: استقامة العالم في اعتقاده وسلوكه يؤثّر بالغاً في صلاح المجتمع | مجلس عزاء بذكرى شهادة الزهراء (عليها السلام) في مرقد أبو الفهد الحلي | سماحة المرجع الشيرازي في كلمته القيّمة بالعلماء والمبلّغين: مسؤولية العلماء تبيين الإسلام الحقّ وعرضه للبشرية كافّة | انطلاق قنوات المرجعية الفضائية 2و3و4 | وفد مرجعية الشيرازي اول الواصلين الى حرم العسكريين بعد الاستهداف من قوات داعش الارهابية | النائب جواد الحسناوي يشيد بالجهود الإعلامية والمميزة لإذاعة الطفوف |

إحياء زيارة عاشوراء وسط إجراءات أمنية مشددة مع استمرار إقامة الشعائر الحسينية بكربلاء

3354

 

9 محرم الحرام 1433 - 06/12/2011

كربلاء المقدسة/ نزار علي

أحيا محبّو أهل البيت (عليهم السلام) اليوم الثلاثاء، زيارة عاشوراء الإمام الحسين (عليه السلام) في مدينة كربلاء المقدسة والتي تصادف العاشر من محرّم الحرام سنة 1433 هجرية، وسط إجراءات أمنية مشددة وأعمال خدمية واسعة.

ونقل مراسلنا بأنّ الصحن الحسيني الشريف قد شهد توافد حاشد لأهالي كربلاء وزائريها لأداء زيارة العاشر من محرّم والاستماع إلى قصّة مقتل الإمام الحسين وأهل بيته وأصحابه، قرأها سماحة الشيخ عبد الأمير المنصوري من قسم التوجيه الديني بالعتبة الحسينية والمتناقلة عن الخطيب الحسيني المرحوم عبد الزهراء الكعبي (رحمه الله).

كما يستعدّ المحبون والموالون لأهل البيت (عليهم السلام) للمشاركة في التظاهرة المليونية الحاشدة (ركضة طويريج) التي تعد من الشعائر الحسينية الخالدة والملبية لنداء الإمام الحسين (عليه السلام) وتجديد العهد معه في نصرته والدفاع عن مبادئه ونهضته العظيمة.

وتواصلت المواكب الحسينية في المدينة بإحياء الشعائر والطقوس الدينية منذ الصباح الباكر، فيما عملت القوات الأمنية على فرض سيطرتها لتوفير الحماية لزائري سيد الشهداء (عليه السلام).

وعملت الدوائر الخدمية والصحية على القيام بأعمالها، وشهدت شوارع المدينة حملة تنظيف واسعة وتهيئة الطرق المؤدية إلى العتبتين المقدستين لإحياء شعيرة ركضة طويريج.