b4b3b2b1
فدك هبة الرسول لفاطمة البتول في الرابع عشر من ذي الحجة الحرام | تخصيص خمسة مليارات دينار لمحافظة كربلاء لتغطية احتياجات الزيارة الأربعينية | زائرون من كربلاء: حبّ الحسين يجمعنا دائماً وهنيئاً لخدَمة أهل البيت | الأربعين الحسيني.. شعائر دينية لإحياء القيم الإنسانية | انعقاد المؤتمر الرسمي الاول لمشروع الحسيني الكبير للعلاقات العامة للمرجعية الشيرازية | العراق يتسلم الدفعة الأولى من طائرات "إف 16" بالنصف الثاني من العام الحالي | موكب عزاء اهالي سوق الشيوخ يزور العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | مشروع ايواء الزائرين (ملف مصور) | المشرف العام على مؤسسة الرسول الأعظم يؤكد على دعمه المستمر للمواكب الحسينية وافتتاح مراكز لإيواء الزائرين | موكب الولاء والفداء والفتح يسير اولى رحلاته لزيارة العسكريين عليهم السلام | في جولة لوفد مكتب المرجع الشيرازي: تفقّد المراكز الدينية بمدينة يزد ولقاء علمائها وأفاضلها | عن مؤسسة الرسول الأكرم الثقافية ولأول مرّة:إصدار جديد حول السيرة الذاتية لسماحة المرجع الشيرازي |

وفود من حجّاج منطقة القطيف في السعودية وأميركا في رحاب بعثة المرجع الشيرازي دام ظله

3269

 

8 ذو الحجة 1432 - 05/11/2011

استقبلت بعثة الحج التابعة الى سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، يوم الأربعاء السادس من شهر ذي الحجة الحرام 1432للهجرة في مقر البعثة بمكّة المكرّمة، وفود الزائرين القادمين من أنحاء العالم لأداء فريضة الحجّ, كان في طليعتهم فضيلة السيد حسن وفضيلة السيد مصطفى و فضيلة السيد محمد القزويني أبناء آية الله السيد مرتضى القزويني، حيث كان في استقبالهم نجل المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله الوارف, حجّة الإسلام والمسلمين السيد حسين الشيرازي دام عزّه.

كما زار البعثة جمع من فضلاء منطقة القطيف، كان منهم: فضيلة الشيخ حميد العباس، وفضيلة الشيخ صالح المنيان، وفضيلة الشيخ عبد الله المسكين, وجمع من حجّاج الحملات: حملة نور الزهراء صلوات الله عليها، و حملة شهاب، و حملة البركة القادمة من دولة عمان.

هذا, وفي صبيحة اليوم نفسه ارتقى المنبر فضيلة السيد محمد القزويني ليعرّج بالمستمعين إلى أجواء روحانية حسينية من خلال البحث الذي كان حول (الكلمة الحق) مستشهداً بالآية الكريمة: (وَإِذْ بَوَّأْنَا لإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لا تُشْرِكْ بِي شَيْئاً وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ) وأوضح عدة نقاط:

- النعمة العظيمة التي منَّ الله بها على الحجيج حين اختارهم, وجعلهم ضيوفاً لبيته الحرام.

- استخلاص الدروس الكثيرة من التضحية والفداء التي التي بذلها الرسول وأهل بيته صلوات الله عليهم.

- دور رجال الدين تجاه شؤون المسلمين.

- الواجب تجاه رسالة أهل البيت صلوات الله عليهم وخاصّة في موسم الحجّ.