b4b3b2b1
مراسيم إحياء زيارة أربعينية الإمام الحسين في كربلاء.. تقرير مصوّر | سوء التنسيق بين الدوائر الخدمية يعيق إنجاز المشاريع في كربلاء | سماحة المرجع الشيرازي يؤكّد: خطّ الشيعة ومنهجهم هو الثبات وتحدّي المشكلات والمظالم مع التقيّد بالفضيلة | بيان المرجع الديني الاعلى سماحة آية الله العظمى السيد صادق الشيرازي بشأن تفجيرات الكويت | محافظ كربلاء يدعوا إعلاميي المحافظة للقيام بحملة اعلانات عبر وسائلهم من اجل نظافة كربلاء | من نشاطات مكتب البصرة بشعبان المعظّم | مكتب سماحة المرجع الشيرازي يستقبل سماحة السيد عمار الحكيم والوفد المرافق له | حسينية سيد الشهداء في بيروت تحي مجالس العزاء الحسيني الاليمة | كادر فضائية الامام الحسين عليه السلام يزور المرجع الشيرازي دام ظله | موكب عزاء طلبة جامعات العراق يشارك في إحياء الشعائر الحسينية | 400 معتقل و31 مفقوداً واعتداءات مهينة | هيئة نور الحسين تقيم برنامجها السنوي الحادي عشر بمناسبة زواج النورين الامام علي ومولاتنا فاطمة الزهراء عليهما السلام |

الوهابيون يرتكبون مجزرة في الباكستان : 13 شهيدا في هجوم على شيعة الباكستان

3185

 

7 ذو القعدة 1432 - 06/10/2011

في عملية اجرامية لأتباع الوهابية في الباكستان استشهد 13 شخصا الثلاثاء في هجوم استهدف مواطنين من الشيعة في جنوب غرب باكستان وهو ثاني اعتداء دام على في المنطقة خلال اسبوعين، على ما افادت الشرطة وكالة فرانس برس.

وفتح المهاجمون النار على حافلة ركاب في ضواحي كويتا عاصمة ولاية بلوشستان المحاذية لايران وافغانستان والتي تؤوي عدة حركات متمردة سنية وهابية متطرفة .

وقال مسؤول الشرطة المحلي حميد شاكيل لوكالة فرانس برس "فتح اربعة مهاجمين قدموا على دراجتين ناريتين النار على حافلة عند مشارف كويتا وقتل 13 شخصا" فيما اصيب ثلاثة اخرون على الاقل بجروح.

وكانت حصيلة اولى من المصدر ذاته افادت عن سقوط عشرة قتلى وستة جرحى.

وبحسب الشرطة، فان 12 من الشهداء هم شيعة اهل البيت عليهم السلام من اتنية الهزارة كانوا متوجهين من مدينة هزارقانجي الى كويتا.

وعرضت شبكات التلفزيون المحلية مشاهد ظهر فيه الباص مشتعلا وملطخا بالدماء ومن حوله امتعة الركاب متناثرة وقد طوقت الشرطة والقوات شبه العسكرية المحلية المنطقة.

وافادت الشرطة انها واكبت حافلة اخرى تقل ركابا من الشيعة في المنطقة نفسها قبل دقائق من وقوع الهجوم، غير انها لم تكن على علم بان الباص المستهدف كان يقل ركابا من الشيعة.

وتظاهر بعد ذلك اكثر من 400 من الهزارة تعبيرا عن غضبهم امام مستشفى بولان، اكبر مستشفيات كويتا الى حيث نقل الجرحى، وفق الشرطة. وندد المتظاهرون بتخاذل الحكومة التي يتهمونها بالعجز عن وضع حد لاعمال العنف وحماية اقليتهم.

وفي 20 ايلول/سبتمبر قتل ما لا يقل عن 26 شيعيا برصاص مجهولين في بلوشستان فيما كانوا متوجهين الى ايران في حافلة.

وانتقدت عدة منظمات للدفاع عن حقوق الانسان منها منظمة العفو الدولية مؤخرا عدم تحرك الدولة الباكستانية للتصدي للجرائم الطائفية التي تنفذها مجموعات مسلحة من اتباع الوهابية والتي تحركهم اياد سعودية معادية للشيعة وقد اوقعت الاف االشهداء في السنوات الاخيرة.

وجدير بالذكر ان التيار الوهابي يقومون بأعماء اجرامية في الباكستان وغيرها ضد شيعة اهل البيت عليهم السلام وهو مايدل على هزيمتهم افكرية والعلمية لمواجهة الفكري القرآني لشيعة اهل البيت عليهم السلا.