b4b3b2b1
موكب الولاء والفداء والفتح يسيير رحلته لاحياء شهادة بطلة كربلاء السيد زينب عليها السلام في سوريا | تواصل الزحف المليوني نحو كربلاء الحسين عليه السلام | موكب الولاء والفداء والفتح في سامراء يحيي شهادة الإمام العسكري عليه السلام | مؤسسة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله تباشر ببرنامجها السنوي لشهر شعبان | المؤسسات الشيرازية تعقد الملتقى المرجعي الثالث في كربلاء المقدسة | قافلة الولاء والفداء والفتح لسامراء تنظم اكبر رحلة للحرم العسكري في سامراء | زيارة ودية وأخوية متبادلة في العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي | وفد العلاقات العامة اول الواصلين لمرقد السيد محمد ابن الامام علي الهادي عليه السلام | سماحة المرجع الشيرازي يؤكّد:من حقّ الأكثرية بالبحرين المطالبة بحقوقها | احياء الذكرى السنوية لرحيل السيد آية الله محمد رضا الشيرازي قدس سره في كربلاء المقدسة | استمرار‬ ‏جولة‬ ‫‏مسؤول‬ ‏العلاقات‬ ‏العامة‬ ‏للمرجعية‬ ‏بالعاصمة‬ ‫ ‏البرطانية‬ ‏لندن‬ | اصالة جذرية وعشقاً حسيني لهيئة خدمة اهل البيت عليهم السلام |

سماحة المرجع الشيرازي يؤكد على ضرورة تسمية الثامن من شوال باليوم العالمي للبقيع

3082

 

9 شوال 1432 - 08/09/2011

نزولاً عند رغبة العديد من المؤمنين ومحبي أهل بيت العصمة والطهارة عليهم السلام والاخوة الداعين إلى إعمار البقيع وطلباتهم من سماحة المرجع الديني الكبير آية الله العظمی السيد صادق الشيرازي دام ظله لتسمية اليوم الثامن من شوال باليوم العالمي للبقيع فقد أجاب سماحته علی هذا السؤال.

واليكم نص الرسالة التي بعثها هؤلاء المؤمنين وإجابة سماحة المرجع عليها:

بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة المرجع الديني الكبير آية الله العظمی السيد صادق الشيرازي (دام ظله العالي)

السلام عليكم

تمر علينا الذکری الثامنة والثمانين علی تهديم البقيع بيد أعداء القرآن والعترة الطاهرة ولکن مع الأسف الشديد فان هذا المكان المقدس لا يزال مهدماً وبقت الجهود التي بذلتها الشيعة لم تعط ِثمارها وقد تفضلتم في احد خطاباتکم فقلتم: ان قضية هدم البقيع وسامراء هما من أعظم المنكرات في هذا العصر، ويجب علينا القيام بمسؤولياتنا قبال هدم القبور الشريفة لأئمة البقيع عليهم السلام وفي قسم آخر من حديثكم فقد وصيتم وقلتم: علی کل شخص وفي أي مكان كان الاستفادة من الفرصة المناسبة لطرح مسالة البقيع ومظلومية أهل البيت عليهم السلام وماساتها إلى العالم أجمع ودعوة الآخرين الی رفعها.

ومن هذا المنطلق فما هو رأي سماحتكم من تسمية يوم الثامن من شهر شوال التي تصادف الذكرى السنوية لهدم القبور الأربعة للائمة الأطهار عليهم السلام باليوم العالمي للبقيع؟ وهل يرى سماحتكم ان هذه الخطوة هي الطريق المناسب في طرح هذه المأساة علی المستوی العالمي وإيجاد الظروف الملائمة من اجل خلق روح التفاعل العام وبالتالي العمل علی رفعها، وهل إن عملنا هذا يرفع التكليف إزاء هدم تلك القبور الطاهرة؟

ندعو الله العزيز القدير أن يطيل بعمرکم الشريف وان يوفق الجميع من اجل رفع هذه المظلومية وإعادة إعمار هذا المكان المقدس.

ــــــــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

إن هذا الموضوع (تسمية الثامن من شهر شوال باليوم العالمي للبقيع) هو وظيفة شرعية في طريق إحياء بقيع الغرقد.

نأمل ومن خلال قيام جميع المؤمنين والمؤمنات بهذه الوظائف الإلهية إدخال السرور والغبطة علی القلب المقدس لمولانا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالی فرجه الشريف).

والله ولي التوفيق.

5 شوال المکرم 1432

صادق الشيرازي