b4b3b2b1
قافلة الولاء والفداء والفتح لسامراء تنظم اكبر رحلة للحرم العسكري في سامراء | مكتب البصرة يتفقّد جرحى انفجار حسينية العاشور ويقيم صلاة عيد الفطر | مراسم العزاء بذكرى استشهاد الإمام الجواد في بيت المرجعية الشيرازية | عراقيون يقيمون العزاء بوفاة السيدة زينب عند ضريحها في الشام | تخصيص خمسة مليارات دينار لمحافظة كربلاء لتغطية احتياجات الزيارة الأربعينية | حضور وتفاعل مميز للشباب الحسيني في إحياء الزيارة الأربعينية | العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي تستمر بإقامة مجالس العزاء الحسينية | المرجع الشيرازي في كلمته بمناسبة عيد الغدير:على العالم أن يركع أمام حكومة الإمام أمير المؤمنين | وفود من حجّاج منطقة القطيف في السعودية وأميركا في رحاب بعثة المرجع الشيرازي دام ظله | هيئة علي الاكبر عليه السلام تقيم مجلسها العزائي الحسيني السنوي | سماحة المرجع الشيرازي يطمئنّ على سلامة سماحة المرجع النجفي | احياء ذكرى شهادة امير المؤمنين عليه السلام في مرقد العلامة احمد بن فهد الحلي قدس سره |

المرجع الشيرازي يؤكّد: اجتناب الغضب سبب للسعادة في الدارين

3020

 

26 رجب 1432 - 28/06/2011

قام بزيارة المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، جمع من المؤمنات والمؤمنين، زوّار أهل البيت صلوات الله عليهم، أعضاء حملة الهادي صلوات الله عليه من مدينة لكهنو في الهند، برفقة عدد من الفضلاء في الحوزة العلمية بالهند، وذلك في بيته المكرّم بمدينة قم المقدّسة، يوم الأربعاء الموافق للتاسع عشر من شهر رجب الأصبّ 1432 للهجرة، واستمعوا إلى إرشادات سماحته القيّمة، حيث قال سماحته:

أسأل الله تبارك وتعالى أن يتقبّل منكم جميعاً العبادات والطاعات والزيارات، وأسأله تعالى أن يرعى سيدنا ومولانا بقية الله الإمام المهدي الموعود عجّل الله تعالى فرجه الشريف، أن يرعى برعايته الشريفة الجميع.

كما أسأل الله سبحانه أن يجعل سيدنا الإمام الرضا صلوات الله عليه، وأخته كريمة أهل البيت سيدتنا فاطمة المعصومة سلام الله عليها، شفعاء للجميع في حوائج الدنيا والآخرة.

وقال سماحته: أنتم، رجالاً ونساء، في سفر عبادة وطاعة، ولكي تستفيدوا من هذه الزيارة بنحو أكمل وأتم، أذكر لكم وصية عن مولانا رسول الله صلى الله عليه وآله، وحاولوا العمل بها.

الوصية هي: عن مولانا الإمام الصادق صلوات الله عليه: «إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وآله أَتَاهُ رَجُلٌ فَقَالَ لَهُ: يَارَسُولَ اللَّهِ عَلِّمْنِي عِظَةً أَتَّعِظُ بِهَا. فَقَالَ لَهُ: انْطَلِقْ وَلا تَغْضَبْ. ثُمَّ أَعَادَ إِلَيْهِ، فَقَالَ لَهُ: انْطَلِقْ وَلا تَغْضَبْ، ثَلاثَ مَرَّاتٍ».

وعقّب سماحته بقوله: إن هذه الكلمة «لا تغضب» هي سبب لسعادة الإنسان في الدنيا والآخرة، وهي وصية من رسول الله صلى الله عليه وآله للجميع، رجالاً ونساء. فعلى الرجال أن يصمموا ويعزموا على أن لا يغضبوا، في البيت، وخارج البيت. وعلى النساء أيضاً أن يعزمن ويصمّمن على أن لا يغضبن في البيت وخارجه.

وخاطب المرجع الشيرازي دام ظله الضيوف الكرام مؤكّداً: أنتم في هذه السفرة العبادية، اعزموا على أن تكون تحفتكم منها، هو الالتزام بالعمل بهذه الوصية من مولانا رسول الله صلى الله عليه وآله. وأنا شخصياً أدعو لكم جميعاً بالتوفيق للعمل بها.