b4b3b2b1
صدور كتاب "الأدوار النهضوية لمرجعية الصادق الشيرازي دام ظله" | جموع من شيعة العراق يزورون سماحة المرجع الشيرازي دام ظله | السيد عارف نصر الله يستقبل المعزين بشهر الامام الحسين عليه السلام | السفير الأفغاني في بغداد: للمرجعية الشيرازية دور كبير في إحياء فكر أهل البيت (عليهم السلام) | مع قرب زيارة الأربعين لنجسد شعار: (لبيك يا حسين) في ميدان الخدمة | مظاهرة لنصرة ثورة شعب البحرين | مجالس عزاء بذكرى شهادة الرسول الاعظم صلى الله علية وآله يقيمها المرجع الشيرازي | موكب الولاء والفداء والفتح يصل سامراء لخدمة زوار العسكريين | مكتب العلاقات العامة يحيي شهادة الإمام الرضا عليه السلام | العلاقات العامة تنعى عقيلة الامام الشيرازي الراحل | سماحة المرجع الشيرازي يؤكّد: خطّ الشيعة ومنهجهم هو الثبات وتحدّي المشكلات والمظالم مع التقيّد بالفضيلة | المؤسسات الشيرازية تعقد الملتقى المرجعي الثالث في كربلاء المقدسة |

المرجع الشيرازي يؤكّد: اجتناب الغضب سبب للسعادة في الدارين

3020

 

26 رجب 1432 - 28/06/2011

قام بزيارة المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، جمع من المؤمنات والمؤمنين، زوّار أهل البيت صلوات الله عليهم، أعضاء حملة الهادي صلوات الله عليه من مدينة لكهنو في الهند، برفقة عدد من الفضلاء في الحوزة العلمية بالهند، وذلك في بيته المكرّم بمدينة قم المقدّسة، يوم الأربعاء الموافق للتاسع عشر من شهر رجب الأصبّ 1432 للهجرة، واستمعوا إلى إرشادات سماحته القيّمة، حيث قال سماحته:

أسأل الله تبارك وتعالى أن يتقبّل منكم جميعاً العبادات والطاعات والزيارات، وأسأله تعالى أن يرعى سيدنا ومولانا بقية الله الإمام المهدي الموعود عجّل الله تعالى فرجه الشريف، أن يرعى برعايته الشريفة الجميع.

كما أسأل الله سبحانه أن يجعل سيدنا الإمام الرضا صلوات الله عليه، وأخته كريمة أهل البيت سيدتنا فاطمة المعصومة سلام الله عليها، شفعاء للجميع في حوائج الدنيا والآخرة.

وقال سماحته: أنتم، رجالاً ونساء، في سفر عبادة وطاعة، ولكي تستفيدوا من هذه الزيارة بنحو أكمل وأتم، أذكر لكم وصية عن مولانا رسول الله صلى الله عليه وآله، وحاولوا العمل بها.

الوصية هي: عن مولانا الإمام الصادق صلوات الله عليه: «إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وآله أَتَاهُ رَجُلٌ فَقَالَ لَهُ: يَارَسُولَ اللَّهِ عَلِّمْنِي عِظَةً أَتَّعِظُ بِهَا. فَقَالَ لَهُ: انْطَلِقْ وَلا تَغْضَبْ. ثُمَّ أَعَادَ إِلَيْهِ، فَقَالَ لَهُ: انْطَلِقْ وَلا تَغْضَبْ، ثَلاثَ مَرَّاتٍ».

وعقّب سماحته بقوله: إن هذه الكلمة «لا تغضب» هي سبب لسعادة الإنسان في الدنيا والآخرة، وهي وصية من رسول الله صلى الله عليه وآله للجميع، رجالاً ونساء. فعلى الرجال أن يصمموا ويعزموا على أن لا يغضبوا، في البيت، وخارج البيت. وعلى النساء أيضاً أن يعزمن ويصمّمن على أن لا يغضبن في البيت وخارجه.

وخاطب المرجع الشيرازي دام ظله الضيوف الكرام مؤكّداً: أنتم في هذه السفرة العبادية، اعزموا على أن تكون تحفتكم منها، هو الالتزام بالعمل بهذه الوصية من مولانا رسول الله صلى الله عليه وآله. وأنا شخصياً أدعو لكم جميعاً بالتوفيق للعمل بها.