b4b3b2b1
الندوة العقائدية الرمضانية الثانية تستعرض ذكرى شهادة امير المؤمنين | وفد ديني في ضيافة مؤسسة الرسول الأعظم | العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي وإحيائها للقيم الحسينية الأصيلة (تقرير مصوّر) | العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي تستقبل وفود رسمية وطلابية | وفد الأخوة الخليجيين يزور ممثلية المرجع الشيرازي | مؤسسة الرسول الاعظم تحيي مناسبة عاشوراء الحسين | مؤسسة الرسول الاعظم تحيي ذكرى شهادة امير المؤمنين الامام علي عليه السلام | مؤسسة الرسول الأعظم تبدء بالمجلس اليومي الخاص بشرح فضائل شهر الله المبارك | مستشار رئيس الوزراء يزور مؤسسة الرسول الأعظم | مؤسسة الرسول الاعظم في قضاء سنجار تقيم برنامجها السنوي الخاص بمختلف الانشطة | وفد من ضباط قيادة عمليات سامراء يزور موكب الولاء والفداء والفتح | في إتصال هاتفي السيد عارف نصر الله يطمأن على صحة الدكتور الجلبي |

العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي في كربلاء تستقبل وفود الزائرين والضيوف

2351

 

17 ذو الحجة 1430 - 05/12/2009

زارت مجموعة من الشخصيات والوجهاء من زوار العتبات المقدسة القادمين الى كربلاء المقدسة من دول اسلامية عدة لاسيما ايران وسوريا والخليج العلاقات العامة لمكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء حيث تم استقبالهم بحفاوة وترحيب وتهنئتهم بمناسبة حلول عيدي الاضحى المبارك وعيد الغدير الأغر وتمنياتهم ودعائهم بالخير والامان لعراق المقدسات.

بعد ذلك تبادل الجانبان الحديث حول عدد من الامور والمسائل التي تهم الشأن الاسلامي وخدمة مذهب اهل البيت عليهم السلام ولا سيما الاهتمام والتركيز على احياء الشعائر والمناسبات الدينية المقدسة كيوم عيد الغدير المبارك ومراسم عاشوراء الامام الحسين عليه السلام التي بات حلولها على الابواب.

هذا وقدم عدد من الضيوف الزائرين افكارا ومقترحات قيمة تتصل بتطوير اساليب احياء هذه الشعائر ووفق ما يليق بقدسيتها وحرمتها وكما طلبوا نقل سلامهم ودعائهم لمساحة السيد المرجع ليكون ذخرا وسندا لحفظ صيانة العقيدة الاسلامية ومبادءها الحقة فيما عبر الاخوة اعضاء العلاقات العامة من جانبهم على الحرص والمواظبة المتواصلة في خدمة الدين والمذهب وزائري الامام الحسين عليه السلام.

وكان من بين الشخصيات والزائرين الضيوف الحاج ابو جلال والحاج رضا نائيني والحاج السيد حسن الموسوي وسماحة الخطيب والمبلغ الحسيني الشيخ كمال معاش والسيد آل ماجد.