b4b3b2b1
كان محمد (صلى الله عليه وآله) | على شاطئ الكوثر | لكن... شيعة البحرين لا بواكي لهم! | وقفة في ضلال ذكرى فاجعة تفجير سامراء | العملية التربوية بين خراب الأمس وتخريب اليوم | خصوصية زيارة الأربعين للإمام الحسين عليه السلام | الاقتصاد العراقي والاستثمار في الموارد البشرية | كثرة العطل الرسمية.. إرهاب من نوع آخر | جَدلُ الحَديث | نزعة العنف في الثقافة العراقية المعاصرة | تساؤلات في حضرة الشهادة | توقعنا من شيخ الدليم الاعتذار لا التهديد بقطع الأيدي!! |

أبتسم الكون بوجه الحسن

 

16 شعبان المعظم 1430 - 08/08/2009

قصدية رائعة بمناسبة ولادة مولانا منقذ البشرية الإمام الحجة المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) للشيخ محمد مهدي الحائري، نضعها بين يدي متصفحي موقع مؤسسة الرسول الإعظم (صلى الله عليه وآله) بهذه المناسبة العطرة.

ابتسـم الكـون بوجه حسـن *** بمولـد الحجة نجـل الحسن

ياحـبذا مـن لـيلة أزهـرت*** بمـولد الحجة إذ أسـفـرت

يـا لـيلة النـصف قـد حباك*** رب البـرايـا ولـقـد أولاك

ضـاهي قـدراً ليلـة القـدر*** نلـت من الفخر عظيم الفخر

شـرفـك الله علـى اللـيالي*** بمولـد المهـدي فـخر الآل

قـد ولـد المهدي عنـد الفجر*** قـد أقسـم الله بـذاك الفجر

هو الضحـى وهو إمام العصر*** قـد أقسـم الله بـذاك العصر

قـرت بـه عيـون آل طـه*** وشهـر شعبـان بـه تبـاهى

لله در أمــه السـبيكة*** نـرجس تـلك الـبرة المليكة

فهـو شـبيه بالكليـم موسى*** ويـقتدي بـه المسيـح عيسى

رفـرفت الأملاك فوق الرأس*** ساروا بـه حظائـراً من قدس

العـرش والكرسي فيه ابتهجا*** والعـالم الـعلوي فيه انتهجا

وزادت الشـمس سناءً وعلت*** لأنها مـن نـوره قـد اكتست

والقمر الأزهر خـرّ سـاجداً *** لذلـك الوجـه الأغر مـاجداً

للخلـق جـاء هاديـاً ومهدي*** والله بـه من يشـاء يهـدي

أهـل العبـا بيومه قد بشروا*** كذاك أهل الخلق فيه استبشروا

وهو سمي المصطفى المبشر*** وهـو الإمـام القائم المنتظر

صلـى الإلـه دائماً وسرمداً*** عليكـم يـا آل طـه أحمـدا