b4b3b2b1
إرهابي يفجر نفسه بحزام ناسف | مئات الهيئات والمواكب الحسينية تستعد لإحياء مراسم عاشوراء | وفد عشائر ووجهاء ديالى وصلاح الدين يزور مدينة كربلاء الحسين | موجة من العمليات الإرهابية تشهدها مناطق عراقية مختلفة | تحركات مرجعية باتجاه الضغط للإسراع بإعادة بناء مرقد الإمامين العسكريين عليهما السلام | الاتفاقية الامنية العراقية- الامريكية تصل مرحلتها النهائية | المالكي: في العراق خمس جماعات تعمل على غرار جند السماء | مجالس الإمام الحسين في شهر الله | إنشاء أول متحف خاص بالرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله) | وزارة الكهرباء تكشف عن اكبر حملة لصيانة شبكات الطاقة | لأول مرة: 10 آلاف زائر يؤدون زيارة الإمامين العسكريين (عليهما السلام) | هيئة القران تقيم محفلاً قرآنياً خاصاً بشهر رمضان |

الانتهاء من مشروع بناء المرقد الرمزي للسيدة فاطمة الزهراء عليها السلام

1637

 

28 صفر 1430 - 24/02/2009

قالت مصادر مسؤولة في مرکز إعادة بناء العتبات المقدسة عن إنهاء العمل بمشروع بناء مرقد رمزی للسیدة فاطمة الزهراء سلام الله علیها و الذی سیتم نصبه فی مدینة النجف الاشرف بجوار مرقد الإمام علی (علیه السلام) بمساحة تصل الی 35 ألف متر مربع بمیزانیة تقدر بـ مليار دينار عراقي أي ما یقارب (800 ألف دولار أمریکی).

و أضاف هذا المرکز انه من بین 110 مشاریع من المقرر أن ینفذها المرکز لصالح المراقد الشریفة فی العراق، فإنه تم حتی الآن الانتهاء من 50 مشروع.

و کان من بین تلک المشاریع، دارالشفاء للعتبة الحسینیة الشریفة و ذلك بمساحة 30 هکتار و التی تقع فی ضواحی مدینة کربلاء بالإضافة إلی دار ضیافة بمساحة تصل الی 5 آلاف متر مربع.

و تمکن هذا المرکز و خلال مدة ثلاثة أشهر من بناء محطة لتصفیة المیاة فی حرم أبی الفضل العباس عليه السلام في كربلاء المقدسة، و محطة تصفیة آخری لطفلی مسلم بن عقيل عليهما السلام.

من ناحية اخرى دعت لجنة السياحة الدينية في كربلاء الحكومة إلى الاهتمام بتطوير محافظة كربلاء وتخصيص أموال كافية لها من أجل توفير أرضية مناسبة لاستقبال ملايين الزائرين الذين يـُتوقع وصولهم إليها خلال مواسم الزيارات الدينية المقبلة. يذكر أن بعض التقارير أشارت إلى أن مدينة كربلاء استقبلت خلال زيارة الأربعين في الأسبوع الماضي أكثر

من 13 مليون زائر ما دعى شخصيات دينية وسياسية في المدينة إلى إطلاق نداء استغاثة بهدف دفع الجهات المعنية إلى تخصيص أموال إضافية لكربلاء من أجل تطوير الواقع الخدمي فيها.