b4b3b2b1
استقبال كبير لجثمان العلوية الراحلة شقيقة المرجع الشيرازي عند المنطقة الحدودية | مؤسسة الرسول الأعظم تقيم برامجها ومآدبها الرمضانية | رعاية الأيتام.. خدمة إنسانية تشرّفت بها مؤسسة الرسول الأعظم في كربلاء | الحيدري يزور مقر موكب الولاء والفتح في سامراء | سعي مؤسسة الرسول الأعظم بكربلاء إلى نشر إعلام حسينيّ هادف | زيارة تفقدية لوفد الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله لمرقد الامامين العسكريين عليهم السلام | الشيخ القاموسي: حملة قوافل زيارة الإمامين العسكريين مبادرة جريئة ومباركة | السيد عارف نصر الله يستقبل الأستاذ نعمان الفيلي ويؤكد على أهمية الوحدة الوطنية بين مكونات الشعب العراقي | جولة لوفد ممثلية المرجع الشيرازي لعدد من شيوخ العشائر وشخصيات كربلاء | كربلاء الحسين تعيش الذكرى السنوية السابعة لرحيل المجدد الشيرازي (أعلى الله مقامه) | السيد نصر الله يزور مجموعة المواكب الحسينية المقيمة في مدراس كربلاء | ممثلية المرجع الشيرازي في كربلاء تستقبل عددا من الوفود والشخصيات المهنئة بعيد الأضحى |

زيارة تفقدية لوفد الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله لمرقد الامامين العسكريين عليهم السلام

1593

 

27 محرم 1430 - 24/01/2009

قام وفد مؤسسة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله في مدينة كربلاء المقدسة بزيارة خاصة الى مدينة سامراء المشرفة لتفقد مرقد الامامين العسكريين علي الهادي والحسن العسكري عليهما السلام، والاطلاع عن كثب لآخر ما وصلت اليه مراحل اعادة اعمار المرقد الطاهر لاسيما وان هذه الزيارة تتزامن مع حلول الذكرى السنوية الثالة لحادثة التفجير الآثمة التي دبرها زمر الارهاب التكفيري الضالة والتي حصلت في 23 محرم الحرام 1430 هـ.

الوفد الذي ترأسه السيد عارف نصر الله المشرف العام لمؤسسة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله وضم ايضاً فضيلة الشيخ صالح العويدي وعدد من كوادر المؤسسة.

وبعد وصول الوفد الى مركز مدينة سامراء، توجه مباشرة الى مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام وكان في استقبالهم عدد من الشخصيات الرسمية ومسؤولي العتبة العسكرية المطهرة، حيث ادى اعضاء الوفد مراسم والصلاة الزيارة، ومن ثم تجولوا في سائر واقسام واروقة العتبة، وطلعوا على الاعمال المنجزة والمراحل الحالية من عملة تجديد البناء واستمعوا الى شرح واف من القائمين على الاعمار.

هذا وقد ثمن السيد نصر الله الجهود المباركة المبذولة وشدد على ضرورة الاسراع بأنجاز ماتبقى من اعادة اعمار العتبة الشريفة، من اجل فتح الطريق بشكل واسع وكبير امام قوافل الزائرين وسائر محبي اهل البيت وتمكينهم من احياء كافة الشعائر العبادية وفي كافة المناسبات والمواسم.

يجدر الاشارة هنا الى ان مدينة سامراء شهدت خلال هذه الايام توافد قوافل الزائرين من مختلف مناطق العراق، الذين اقاموا مجالس العزاء بمناسبة الذكرى السنوية الثالثة الاليمة تفجير مرقد الامامين العسكريين، بما ذلك موكب الكبير الموحد لاهالي كربلاء المقدسة والنجف الاشرف، وايضا كبار خطاب المنبر الحسيني ومن بيهم الخطيب المعروف سيد جاسم الطويرجاوي.