b4b3b2b1
الإرهاب في العراق مقاومة ام تمرد؟ | كان محمد (صلى الله عليه وآله) | الرئيس القائد والمقابر الجماعية | المبعث النبوي الشريف... يوم الهداية الكبرى | صراع مؤسستي الفساد والنزاهة وقوة الشعب | النص الكامل لبيان مؤسسة الإمام الشيرازي العالمية بمناسبة تحرير الموصل | قال تجاوزات فردية قال! | قيس بن مسهر الأسدي | محرم الحرام... موسم الدفاع عن الحرمات | الهروب من الهاويّة | صلاة النبي عيسى(عليه السلام ) خلف الأمام المهدي(عج) | الشهيد السيد حسن الشيرازي وظلم بني جعدة |

كبار علماء السنة يصرحون بولادة الإمام المهدي

 

14 شعبان 1429 - 16/08/2008

لسنا وحدنا ننتظر بزوغ شمس الحرية والعدل والمحبة والسلام على يدي القائد الكوني الذي يملك ما بين المشرق والمغرب.. ليس الشيعة بمفردها تؤمن بوقوع ولادته في الخامس عشر من شعبان سنة 255هـ وبغيبتيه الصغرى والكبرى إلى أمد لا يعلمه إلا الله وحده.. كلا، فكثير من كبار علماء السنة كذلك يؤمنون بهذه الحقيقة الشمس في وضوحها ولم يأت إيماننا وإيمانهم من فراغ بل يستند إلى الأدلة البينة والبراهين الساطعة ولكنها لا تعمى الأبصار بل تعمى القلوب التي في الصدور..

ولو أحصينا أسماء العلماء من أهل السنة الذين يشاطروننا الإيمان بولادة الإمام الحجة (عجل الله تعالى فرجه الشريف) ووجوده في عالمنا حيا إلى أن يشاء الله, وعددنا مصادر أقوالهم وكتبهم وأدلتهم في ذلك، لتطلب الأمر تأليف مجلدات ضخمة وجهودا جبارة.

وفيما يلي بعض هذه الشخصيات:

1- محمد بن طلحة الحلبي الشافعي في كتابه (مطالب السؤول في مناقب آل الرسول) قال: الباب الثاني عشر في أبي القاسم محمد بن الحسن... المهدي الحجة الخلف الصالح المنتظر...فأما مولده فبسر من رأى... إلى آخر كلامه.

وقال أيضاً: المهدي هو ابن أبي محمد الحسن العسكري، ومولده بسامراء.. إلى آخر كلامه.

2- محمد بن يوسف الكنجي الشافعي في كتابه (البيان في أخبار صاحب الزمان) 336 قال: إن المهدي ولد الحسن العسكري، فهو حي موجود، باقٍ منذ غيبته إلى الآن.

3- محمد بن أحمد المالكي المعروف بابن الصباغ في (الفصول المهمة) ص237 في الباب الثاني عشر قال: ولد أبو القاسم محمد الحجة ابن الحسن الخالص بسر من رأى في النصف من شعبان سنة خمس وخمسين ومائتين للهجرة.. إلى آخر كلامه...

4- سبط ابن الجوزي الحنفي في كتابه (تذكرة الخواص) قال: وأولاده (أي وأولاده الإمام الحسن العسكري): محمد

5- أحمد بن حجر في كتابه (الصواعق المحرقة) عند ذكره للإمام الحسن العسكري قال: ولم يخلف غير ولده: أبي القاسم محمد الحجة، وعمره عند وفاة أبيه خمس سنين، آتاه الله الحكمة... إلى آخر كلامه.

6- الشبراوي الشافعي في (الإتحاف بحب الأشراف) قال: الحادي عشر من الأئمة: الحسن الخالص ويلقب بالعسكري... ويكفيه شرفاً أن الإمام المهدي المنتظر من أولاده... ثم قال: ولد الإمام محمد الحجة ابن الإمام الحسن الخالص بسر من رأى، ليلة النصف من شعبان سنة 255. إلى آخر كلامه.

7- عبد الوهاب الشعراني في (اليواقيت والجواهر) ذكر أشراط الساعة فقال: كخروج المهدي ، ثم قال: وهو من أولاد الإمام حسن العسكري، ومولجه لية النصف من شعبان سنة خمس وخمسين ومائتين، وهو باقٍ إلى أن يجتمع بعيسى بن مريم (عليه السلام) إلى آخر كلامه..

8-عبد الله بن محمد المطيري الشافعي في (الرياض الزاهرة) بعد ذكر الأئمة والإمام العسكري –قال: إن ابنه الإمام الثاني عشر، اسمه، محمد القائم المهدي... إلى آخر كلامه.

9- سراج الدين الرفاعي في (صحاح الأخبار) قال: ... أما الإمام الحسن العسكري فأعقب صاحب السرداب، الحجة المنتظر، ولي الله، الإمام المهدي.

10- الأُستاذ بهجت أفندي في ( كتاب المحاكمة) قال –في ذكر ولادة الإمام المهدي (عليه السلام)-: ولد في الخامس عشر من شعبان سنة 255، وإن اسم أمه نرجس... إلى آخر كلامه.

11- الحافظ محمد بن محمد الحنفي النقشبندي في (فصل الخطاب) قال: وأبو محمد الحسن العسكري ولده م ح م د (رضي الله عنهما) معلوم عند خاصة أصحابه، ثم ذكر ولادته في النصف من شعبان سنة 255 على رواية السيدة حكيمة بنت الإمام الجواد (عليه السلام).

12- سليمان القندوزي الحنفي في كتابه (ينابيع المودة)، ذكر ولادة الإمام المهدي (عليه السلام) كما هي مروية في كتب الشيعة عن السيدة حكيمة بنت الإمام الجواد (عليه السلام)ثم قال: الخبر المعلوم المحقق عند الثقات: أن ولادة القائم كانت لية الخامس عشر من شعبان سنة خمس وخمسين ومائتين، في بلدة سامراء.

13- الشبلنجي الشافعي في كتابه (نور الأبصار) قال: وكانت وفاة أبي محمد الحسن بن علي في يوم الجمعة لثمان خلون –أي مضين- من شهر ربيع الأول سنة ستين ومائتين، وخلف من الولد: محمداً... إلى آخره.

14- ابن خلكان في (وفيات الأعيان) قال:كانت ولادته يوم الجمعة منتصف شعبان سنة خمس وخمسين ومائتين، ولما توفي أبوه ـ وقد سبق ذكره - كان عمره خمس سنين، واسم أمه خمط، وقيل نرجس.

15- ابن الخشاب في كتابه (تاريخ مواليد الأئمة): الخلف الصالح من ولد أبي محمد الحسن بن علي، وهو صاحب الزمان، وهو المهدي.

16- عبد الحق الدهلوي في رسالته في أحوال الأئمة قال: وأبو محمد الحسن العسكري ولده م ح م د (رضي الله عنهما) معلومٌ عند خواص أصحابه وثقاته.. ثم قال: الخلف الصالح من ول أبي محمد الحسن بن علي، وهو صاحب الزمان.

17- محمد أمين البغدادي السويدي في كتابه (سبائك الذهب) قال: محمد المهدي، وكان عمره عند وفاة أبيه خمس سنين.. إلى آخر كلامه...

18- المؤرخ ابن الوردي قال في (تاريخه): ولد محمد بن الحسن الخالص سنة خمس وخمسين ومائتين.