b4b3b2b1
7 عارضات للنقل المباشر تقيمها الرسول الأعظم في كربلاء | العلاقات العامة لمكتب المرجع الشيرازي في كربلاء تستقبل وفود الزائرين والضيوف | اقامة مجلس تأبيني بمناسبة اربعينة الفقيد آية الله السيد محمد راضي قدس سره | موكب عقيلة بني هاشم يقدم تشابيه سبايا الإمام الحسين في الأربعين | وفد ممثلية المرجع الشيرازي يزور الخطيب الحسيني السيد الطويرجاوي | مراسم إحياء شعائر آل البيت يقيمها فرع مؤسسة الرسول في الناصرية | إحياء ذكرى رحيل سلطان المؤلفين المجدد الشيرازي في كربلاء المقدسة | الاعلان رسميا عن فتح الطريق لقوافل الزائرين الى الامامين العسكريين عليهما السلام | دورة ثقافية لمؤسسة الرسول الأعظم فرع البصرة | برعاية مؤسسة الرسول الأعظم: مهرجان تأبيني فكري بذكرى رحيل الإمام الشيرازي في كربلاء | مؤسسة الرسول الأعظم تفتتح برامجها الرمضانية بندوة عقائدية أسبوعية | موكب عزاء سيار لموكب أمير المؤمنين للشيرازية في الخالص بمناسبة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام |

موكب أهالي كربلاء يشارك في إحياء ذكرى شهادة الإمام الكاظم

1018

 

1 شعبان 1429 - 03/08/2008

إنطلق من مدينة كربلاء الإمام الحسين عليه السلام متوجهاً الى مدينة الكاظمية المشرفة، موكب أهالي كربلاء المقدسة الذي ضم مجموعة من هيئات ومواكب أبناء كربلاء المتوجهين لإحياء مراسم ذكرى شهادة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (سلام الله عليه).

وقد أقام الموكب مقراً له في إحدى الحسينيات القريبة من الروضة الكاظمية المشرفة، وفي ليلة يوم 25 رجب 1429هـ، إقيم مجلس عزاء كبير، حضره جمع من الشخصيات الدينية والحوزوية وحشد غفير من عامة المؤمنين وجمهور موكب أهالي كربلاء، وخلاله تحدث فضيلة الخطيب الشيخ جواد الإبراهيمي عن جوانب مضيئة من حياة من حياة وسيرة وجهاد الإمام موسى الكاظم (سلام الله عليه) وصوراً عن مقارعته للظلم والطغيان والإنحراف الذي فرضته سلطة هارون العباسي الذي ناصب الحقد والعداء للإمام الكاظم (سلام الله عليه) والذي كان المخطط والمدبر الرئيسي لجريمة سجن وأغتيال هذا الرمز المحمدي العلوي الأصيل من العترة الطاهرة كما ألقى عدد من الرواديد الحسينيين قصائد رثائية بالمناسبة.

وفي صبيحة يوم 25 رجب كان للموكب مشاركة متميزة في مراسم ومسيرة التشييع الرمزي لجنازة الإمام الشهيد (سلام الله عليه) فيما كانت مجاميع أخرى من أعضاء موكب أهالي كربلاء، تقوم بتقديم خدمات الإسكان والإستضافة والإطعام للأعداد الغفيرة من المشاركين في إحياء هذه المناسبة المقدسة وعموم الزائرين الوافدين من داخل وخارج العراق.