الرئيسية | اتصل بنا | أضف للمفضلة
b4b3b2b1

آخر الإضافات في : 4 شوال 1437 | مجموع المواضيع: 65 | مجموع الزيارات: 73023

24
2016/06
المتولي للحساب رسول الله وأمير المؤمنين والأئمة من ذريتهما بأمر الله تعالى لهم بذلك وجعله إليهم تكرمة لهم وإجلالا لمقاماتهم وتعظيما على سائر العباد

- المتولي للحساب رسول الله وأمير المؤمنين والأئمة من ذريتهما بأمر الله تعالى لهم بذلك وجعله إليهم تكرمة لهم وإجلالا لمقاماتهم وتعظيما على سائر العباد

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 78،79:

56 - القول في الحساب وولاته والصراط والميزان

وأقول: إن الحساب هو موافقة العبد على ما أمر به في دار الدنيا وإنه يختص بأصحاب المعاصي من أهل الإيمان، وأما الكفار فحسابهم جزاؤهم بالاستحقاق والمؤمنون الصالحون يوفون أجورهم بغير حساب.

وأقول: إن المتولي لحساب من ذكرت رسول الله صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين عليه السلام والأئمة من ذريتهما عليهم السلام ... تفاصيل »


24
2016/06
جهة إعجاز القرآن هو الصرف من الله تعالى لأهل الفصاحة واللسان عن المعارضة للنبي بمثله في النظام عند تحديه لهم وجعل انصرافهم عن الإتيان بمثله

- جهة إعجاز القرآن هو الصرف من الله تعالى لأهل الفصاحة واللسان عن المعارضة للنبي بمثله في النظام عند تحديه لهم وجعل انصرافهم عن الإتيان بمثله وإن كان في مقدورهم دليلا على نبوته واللطف من الله تعالى مستمر في الصرف عنه إلى آخر الزمان

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 63:

34 - القول في جهة إعجاز القرآن

وأقول: إن جهة ذلك هو الصرف من الله تعالى لأهل الفصاحة واللسان عن المعارضة للنبي صلى الله عليه وآله بمثله في النظام عند تحديه لهم، وجعل انصرافهم عن الإتيان بمثله وإن كان في مقدورهم دليلا على نبوته صلى الله عليه وآله، واللطف من الله تعالى مستمر في ... تفاصيل »


24
2016/06
رسول الله كان عالما بالكتابة بعد النبوة محسنا لها

- رسول الله كان عالما بالكتابة بعد النبوة محسنا لها

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 135، 137:

154 - القول في أن النبي صلى الله عليه وآله بعد أن خصه الله بنبوته كان كاملا يحسن الكتابة

إن الله تعالى لما جعل نبيه صلى الله عليه وآله جامعا لخصال الكمال كلها وخلال المناقب بأسرها لم تنقصه منزلة بتمامها يصح له الكمال ويجتمع فيه الفضل، والكتابة فضيلة من منحها فضل ومن حرمها نقص، ومن الدليل على ذلك أن الله تعالى جعل النبي صلى الله عليه وآله حاكما بين الخلق في جميع ما اختلفوا فيه فلا بد أن يعلمه الحكم في ذلك، وقد ثبت أن أمور الخلق قد يتعلق أكثرها بالكتابة ... تفاصيل »


24
2016/06
رسول الله يشفع يوم القيامة لجماعة من مرتكبي الكبائر من أمته وأمير المؤمنين يشفع في أصحاب الذنوب من شيعته وأئمة آل محمد يشفعون كذلك وينجي الله بشفاعته

- رسول الله يشفع يوم القيامة لجماعة من مرتكبي الكبائر من أمته وأمير المؤمنين يشفع في أصحاب الذنوب من شيعته وأئمة آل محمد يشفعون كذلك وينجي الله بشفاعتهم كثيرا من الخاطئين

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 47:

12- القول في الشفاعة

واتفقت الإمامية على أن رسول الله صلى الله عليه وآله يشفع يوم القيامة لجماعة من مرتكبي الكبائر من أمته، وأن أمير المؤمنين عليه السلام يشفع في أصحاب الذنوب من شيعته، وأن أئمة آل محمد عليهم السلام يشفعون كذلك وينجي الله بشفاعتهم كثيرا من الخاطئين.

ووافقهم على شفاعة الرسول صلى الله عليه وآله المرجئة سوى ابن شبيب ... تفاصيل »


24
2016/06
نبينا محمد لم يعص الله عز وجل منذ خلقه الله تعالى إلى أن قبضه ولا تعمد له خلافا ولا أذنب ذنبا على التعمد ولا النسيان

- نبينا محمد لم يعص الله عز وجل منذ خلقه الله تعالى إلى أن قبضه ولا تعمد له خلافا ولا أذنب ذنبا على التعمد ولا النسيان

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 62، 63:

33 - القول في عصمة نبينا محمد صلى الله عليه وآله

وأقول: إن نبينا محمدا صلى الله عليه وآله ممن لم يعص الله عز وجل منذ خلقه الله عز وجل إلى أن قبضه ولا تعمد له خلافا ولا أذنب ذنبا على التعمد ولا النسيان، وبذلك نطق القرآن وتواتر الخبر عن آل محمد عليهم السلام، وهو مذهب جمهور الإمامية.

والمعتزلة بأسرها على خلافه. وأما ما يتعلق به أهل الخلاف من قول الله تعالى: {لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ ... تفاصيل »


24
2016/06
رؤية المحتضرين رسول الله وأمير المؤمنين عند الوفاة ثابتة

- رؤية المحتضرين رسول الله وأمير المؤمنين عند الوفاة ثابتة وهي العلم بثمرة ولايتهما أو الشك فيهما والعداوة لهما أو التقصير في حقوقهما على اليقين بعلامات يجدها في نفسه وأمارات ومشاهدة أحوال ومعاينة مدركات لا يرتاب معها بما ذكرناه دون رؤية البصر

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 73،74:

50 - القول في رؤية المحتضرين رسول الله صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين عليه السلام عند الوفاة

هذا باب قد أجمع عليه أهل الإمامة، وتواتر الخبر به عن الصادقين من الأئمة عليهم السلام، وجاء عن أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال للحارث الهمداني رحمه الله:

يا حار ... تفاصيل »


23
2016/06
الأنبياء (عقائد الشيخ المفيد قدس سره)

الأنبياء

- كان من أنبياء الله عز وجل حفظة لشرائع الرسل وخلفائهم في المقام

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 45:

8 - القول في الفرق بين الرسل والأنبياء عليهم السلام

واتفقت الإمامية على أن كل رسول فهو نبي وليس كل نبي فهو رسول، وقد كان من أنبياء الله عز وجل حفظة لشرائع الرسل وخلفائهم في المقام، وإنما منع الشرع من تسمية أئمتنا بالنبوة دون أن يكون العقل مانعا من ذلك لحصولهم على المعنى الذي حصل لمن ذكرناه من الأنبياء عليهم السلام.

واتفقوا على جواز بعثة رسول يجدد شريعة من تقدمه وإن لم يستأنف شرعا ويؤكد نبوة من سلف وإن لم يفرض غير ذلك فرضا.

وأجمعت ... تفاصيل »


23
2016/06
حقيقة النبوة (عقائد الشيخ المفيد قدس سره)

حقيقة النبوة

- العقل محتاج في علمه ونتائجه إلى السمع و أنه غير منفك عن سمع ينبه العاقل على كيفية الاستدلال وأنه لا بد في أول التكليف وابتدائه في العلم من رسول

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 44، 45:

7 - القول في أن العقل لا ينفك عن سمع وأن التكليف لا يصح إلا بالرسل عليهم السلام

واتفقت الإمامية على أن العقل محتاج في علمه ونتائجه إلى السمع وأنه غير منفك عن سمع ينبه العاقل على كيفية الاستدلال، وأنه لا بد في أول التكليف وابتدائه في العالم من رسول.

ووافقهم في ذلك أصحاب الحديث. وأجمعت المعتزلة والخوارج والزيدية على خلاف ذلك، وزعموا أن العقول ... تفاصيل »


23
2016/06
حقيقة النبوة (عقائد الشيخ المفيد قدس سره)

حقيقة النبوة

- العقل محتاج في علمه ونتائجه إلى السمع و أنه غير منفك عن سمع ينبه العاقل على كيفية الاستدلال وأنه لا بد في أول التكليف وابتدائه في العلم من رسول

- أوائل المقالات - الشيخ المفيد ص 44، 45:

7 - القول في أن العقل لا ينفك عن سمع وأن التكليف لا يصح إلا بالرسل عليهم السلام

واتفقت الإمامية على أن العقل محتاج في علمه ونتائجه إلى السمع وأنه غير منفك عن سمع ينبه العاقل على كيفية الاستدلال، وأنه لا بد في أول التكليف وابتدائه في العالم من رسول.

ووافقهم في ذلك أصحاب الحديث. وأجمعت المعتزلة والخوارج والزيدية على خلاف ذلك، وزعموا أن العقول ... تفاصيل »


26
2012/04
الدخول.. إلى العالَم الآخر

الحياة في مفهومها العميق

إن قضية الحياة المجدّدة في الآخرة، وما يترتّب عليها من حساب وجزاء.. هي من القضايا الاساسية في المعتقَد الإسلامي التي يقوم عليها بناء الدين بعد الإيمان بوحدانية الله سبحانه.

والإسلام الذي أكمله الله وأتمّ به نعمته على المؤمنين ورَضِيه لهم ديناً.. منهاج كامل للحياة، متناسق في مفرداته وفي تكوينه. يتناسق فيه تصوّره الاعتقادي مع قيمه الخُلقية وشرائعه التنظيمية. وهذه كلها تقوم على قاعدة واحدة من حقيقة الألوهية وحقيقة الحياة الآخرة.

والحياة في الواقع ليست هي هذه الفترة القصيرة التي تمتدّ بمقدار عمر الفرد، وليست هي ... تفاصيل »


28
2011/12
عقائدنا.. فروع الدين

و قبل البدء في بيان القسم الثاني من التعاليم الاسلامية العالية، لا بأس بأن نشير هنا إلى ان القسم الاول من تعاليم الاسلام الراقية اعني: اصول الدين الذي مرّ الكلام حوله، يجب أن يكون اعتقاد الانسان بها ـ لانها امور ترتبط بالفكر والعقيدة ـ عن اجتهاد ودليل ولا يكفي فيها الاتكال والتقليد.

بينما فروع الدين، الذي نحن الان بصدد الكلام حوله، فانه يسع كل مجالات الحياة ويشمل جميع حركات الانسان وسكناته من قبل ولادته وحتى بعد مماته ولا يستطيع الانسان على الاغلب ـ لانها امور ترتبط بالعمل من حركة وسكون وتصرف وتقلب ـ ان يجتهد في جميعها وان يعرف احكامها من ادلتها ... تفاصيل »


28
2011/12
أصول الدين.. التوحيد

و هو أن يعرف الانسان أن للكون إلهاً خلقه و أوجده من العدم و بيده كل شيء... فالخلق و الرزق و الاعطاء و المنع و الاماتة و الاحياء و الصحة و المرض... كلها تحت إرادته

(إنَّما أمْرُهُ إذا أرادَ شَيْئَاً أنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونَ).

و الدليل على وجود اللّه تعالى: ما نرى من السماء و ما فيها، من الشمس المضيئة و القمر المنير و النجوم الزواهر و السحاب و الرياح و المطر.

و من الارض و ما فيها، من البحار و الانهار و الثمار و الاشجار و المعادن المختلفة الثمينة، كالذهب و الفضة و الزمرد و غير ذلك.

و من أصناف الحيوانات، الطائرة في الفضاء و السابحة في الماء ... تفاصيل »


28
2011/09
رؤى الإمام الصادق (عليه السلام) في الإصلاح العام..

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الأمين وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين.

وبعد ...

استشهد الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وانقلب القوم على أعقابهم وبدأت مسيرة الانحراف التي واجهها أمير المؤمنين عليه السلام بحزم لا لين فيه واتخذ إسلوباً خاصاً في التعامل معها ـ هو مفصل في محله ـ وقد تخلل ذلك حروب وأحداث كُثر إلى شهادته عليه السلام وبعده كان للإمام الحسن عليه السلام دوره المميز في مسألة الإصلاح والحفاظ على المؤمنين والإسلام المحمدي وهو دور مختلف عن دور سيد ... تفاصيل »


28
2011/09
أضواء على القائلين بالجبر

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وآله الطيبين الطاهرين، واللعن الدائم على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين.

وبعد: هناك جماعة من المتكلمين قالوا بالجبر بالنسبة إلى أفعال الانسان، وقد استدلوا على ذلك ببعض ظواهر الأدلة الثلاثة: الكتاب والسنة والعقل.

أدلتهم من الكتاب:

استدلوا على الجبر بقوله سبحانه: (وَمَا تَشَاؤُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ)[1].

وآيات أخرى منها، قال تعالى: (وَمَا تَشَاؤُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيماً حَكِيماً)[2].

وقال سبحانه: ... تفاصيل »


10
2011/09
التجلي الإلهي..

صورة

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الأمين وآله الطيبين الطاهرين المعصومين واللعنة الدائمة الأبدية على اعدائهم اجمعين الى قيام يوم الدين..

وبعد: التجلي لغة: الظهور[1]، وهذا المعنى صادق بالنسبة الى الله سبحانه وتعالى.. سواء كان الظهور بعد الخفاء أو لا، والمراد بأن الله ظهر بعد الخفاء: ظهور آثاره، فانه لم يكن خلق فلم يكن ظهور، من باب السالبة بانتفاء الموضوع، فلماء خلق صار ظهوراً كما في الحديث القدسي: (خلقت الخلق لكي أعرف)، فهو ربما يكون كقولهم: تجلّت الشمس في أفق السماء أي ظهرت من الضباب والسحاب، فتأمل، وقولهم: ... تفاصيل »


10
2011/09
العقل والصفات الإلهية الثبوتية والسلبية

صورة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الأمين وآله الطيبين الطاهرين المعصومين واللعنة الدائمة الأبدية على اعدائهم اجمعين الى قيام يوم الدين.. وبعد:

ضرورة العقول تدل على:

ان للكون إلهاً خالقاً، اذ لا يمكن مصنوع بدون صانع ولا يعقل ذلك.

وان هذا الإله حيّ، إذ الميت ليس منشأ الأثر، وكيف يكون الميت موجباً للحياة وهو فاقد الحياة؟

وان هذا الإله عالم، لأن آثار العلم ظاهرة في مخلوقاته.

وانه قادر، لأنه بلا قدرة لا يتمكن الصنع.

إلى غير ذلك من (الصفات الثبوتية)، ولذا نرى حتى الذين ينكرون الأنبياء عليهم السلام يعتقدون بوجود الباري ... تفاصيل »


29
2011/06
الفقهاء أمناء الرسل

لقد اختار الله تعالى أنبياءه وأوصياءهم من أهل البيوتات والشرف، ومن ذوي الأصالة والعراقة، ومن أُولي الكفاءات والمروءة، فاختار خاتم أنبيائه من صميم العرب، ومن لبابة قريش، ومن سلالة هاشم: سادة البطحاء، وقادة الحجاز، وكبراء مكّة وأعيانها.

كما اختار أوصياء نبيّه الخاتم من أقرب قربى الرسول، ومن ذروة ذويه، ومن خاصّة أهل بيته: علي وفاطمة وأبنائهما الأئمّة الأحد عشر، صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين.

وكذلك فعل حين اختار أولياءه وأوتاده في الأرض، وانتخب فقهاء دينه ومراجع حلاله وحرامه من بين الناس.

ففي الحديث الشريف المروي عن الإمام أبي محمّد ... تفاصيل »


29
2011/06
العلماء أمناء الرسل

الخمس في الإسلام هو أحد الموارد المالية والضرائب الرسمية التي لها دور العمود الفقري بالنسبة إلی الاقتصاد الإسلامي، علماً بان نظام الاقتصاد الإسلامي هو أفضل النظم الاقتصادية ألتي عرفها العالم وجرّبها في حياته الطويلة، فهو ليس کالنظام الاقتصادي الرأسمالي، کما أنه ليس کالنظام الاقتصادي الاشتراکي، بل هو نظام يجمع کل محسنات الأنظمة الاقتصادية المعروفة وغير المعروفة، ويخلو من جميع مساوئ الأنظمة الاقتصادية المعروفة وغيرها.

نعم، النظام الإقتصادي في الإسلام نظام مستقلّ، منسجم مع الفطرة الإنسانية، ومتکيّف مع تطوّر الزمن ومستجدّات الساحة العالمية. ... تفاصيل »


22
2011/05
الفطرة دليل معرفة الله

إنّ الفطرة هي الحجّة الأشمل والأقرب إلى كلّ مخلوق، ولا يحتاج فيها طالب المعرفة إلى مراتب معرفية أعلائية لبلوغها، وهذا ما يناسب دعوة الجميع للعودة إليها.

ولعلّ من أهمّ امتيازات طريقية الفطرة كونها تُمثِّل محور المعارف الإلهية بمراتبها الثلاث، أعني: إثبات الواجب، والتوحيد، ومعرفة الله تعالى.

وهذا الامتياز يعطيها بُعداً منهجيّاً ـ في قربها ويُسرها وشموليّتها ـ يمنحها أولوية صدارة جميع الطرق المعرفية الأخرى بحثاً لا معرفيّاً، كما ستعرف، وهذا يعني أنّ الإنسان لو خُلّي ونفسه بعيداً عن معطيات رسالات السماء وعن جميع موارد الهداية الخارجية ... تفاصيل »


05
2008/01
مقدمة في المعاد

جاءت رسالات الله إلى العباد تترى على مر العصور، وتم تبليغها عن طريق الأنبياء والرسل. وهي تشمل القوانين التي شرعها الله سبحانه وتعالى لسعادة البشر. وكذلك البشارة بأمورغيبية أخرى أوجب الله سبحانه على جميع المكلفين تصديقها تشريفا وتعظيما لحرمة المرسلين وإيمانا منهم برحمة الله، وما أعد من الكرامة لهم، إن هم صدقوا المرسلين واتبعوهم، ولم يتبعوا سبل الباطل التي تردي الانسان الى مهاوي الجهل والتخلف، وبالتالي تؤدي به إلى الظلم والتعسف، الذي يؤدي بمصير البشرية إلى الهلاك والفناء.

فكل ما وعد به الله تعالى على لسان أنبيائه هو خير ورحمة للبشر، سواء كان ... تفاصيل »


05
2008/01
مقدمة في الإمامة

الإمام في المعنى اللغوي هو من أئتم به من رئيس أو زعيم وغيره، والمعنى الاصطلاحي هو زعيم المسلمين والخليفة بعد رسول الله (صلى الله عليه وآله). ليبين أحكام الشريعة الإسلامية أو كذلك تطبيقها على الواقع، كما كان يفعل رسول الله(صلى الله عليه وآله).

فالإمامة منصب إلهي ديني، يجعله الله لمن فيه الأهلية والكفاءة لقيادة الأمة الإسلامية ويكون تنصيبه من قبل رسول الله(صلى الله عليه وآله) وبأمر من الله تعالى، أو من قبل الإمام الذي قبله.

ولا يجوز تنصيب الإمام من قبل فرد معين أو مجموعة أفراد بل ولا يجوز تنصيبه حتى من قبل الأمة الإسلامية. كما هو حال بقية الزعماء ... تفاصيل »


05
2008/01
مقدمة في النبوة

النبوة لغة: هي الارتفاع والعلو.

والنبي بالمعنى الاصطلاحي هو الرجل الذي يبعثه الله إلى أمته، أو إلى جميع الأمم ليبلغهم رسالاته. والنبوة يجعلها الله تعالى لمن يصطفيه ويختاره لهذه السفارة بينه وبين عباده، من تتوفر فيه الأهلية الكاملة من الناحية الروحية والجسدية. فهو الذي يرشد الناس ويقودهم إلى ما فيه منافعهم ومصالحهم في الدنيا والآخرة. ويكون مثلهم الأعلى في تطبيق شريعة الله وبيان أحكامها.

فالنبي يتصف بأكمل الصفات الخلقية والعقلية، من نحو الكرم والجود وسماحة النفس والصبر والذكاء، وقوة الفكر والشخصية والتدبير لأمور الناس. ولولا ذلك لما تمكن ... تفاصيل »


05
2008/01
العدل

نحن كمسلمين نؤمن بوجود الله سبحانه وتعالى ونقر بوحدانيته وسائر صفاته العليا وأسمائه الحسنى ومن بين صفاته جل ثناؤه أنه عادل، لا يظلم أحدا، ولا يفعل ما ينافي الحكمة، فكل خلق أو رزق أو إعطاء أو منع صدر عنه لمصالح وإن لم نعلم بها، كما الطبيب إذا داوى أحدا بدواء، علمنا أن فيه الصلاح، وإن لم نكن نعرف وجه الصلاح في ذلك الدواء.

فاذا رأينا أن الله (عزوجل) أغنى أحدا، وأفقر آخر، أو جعل شخصا شريفا، ولم يجعل الآخر، أو أمرض أحدا دون الآخر، أو أمثال ذلك، فاللازم أن نعتقد أن جميع ذلك على وجه الصلاح والحكمة، وإن نكن لا نعرف حكمة ذلك وفي الحديث: (إن موسى عليه السلام ... تفاصيل »


05
2008/01
في معنى العقيدة

في معنى العقيدة

العقيدة أنواع، هناك العقيدة السياسية وهناك العقيدة الاجتماعية وهناك العقيدة الدينية وما يعنينا تعريفه هنا هو العقيدة الدينية فهي العقيدة التي تقف على رأس هذه الأنواع من العقائد، وهي العقيدة التي كتب لها الديمومة والبقاء من دون بقية العقائد الأخرى وإذا كانت العقيدة تنبثق من عمل عقلي اختياري، للرغبة والوجدان دورهما فيه فهي من ثم تعد عقيدة مكتسبة والإنسان مطبوع على إن يعتقد ومهيأ لقبول معتقد ما.. لكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا هو: لماذا يختار الإنسان معتقدا دون آخر..؟

البعض يرى الأمر يكمن في الوجدان. والبعض الآخر يرى الأمر يكمن ... تفاصيل »


05
2008/01
الروح والجسد

للمرء في هذه الحياة روح وجسد الروح تدرك والجسد يتحرك، والجسد كثوب للروح فالروح هي التي تبصر وتسمع وتذوق وتلمس وتشم وتفكر والجسد كالآلة، فكما أن النجار لا يقطع الخشب إلا بالآلة والقاطع هو النجار وكما أن الحداد لا يصنع الماكنة إلا بالماشة والصانع الحداد كذلك الروح تفعل والجسد كالآلة.

وللروح غير هذه الادراكات الخمسة الظاهرة أعمال اخر كالتفكير والتعقل، والروح حقيقتها مجهولة وإن عرفنا آثارها وقد عجز العلم مع هذا التقدم المدهش عن اكتناهها، وقد أشار القرآن الحكيم إلى غموض هذا المخلوق بقوله ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم ... تفاصيل »


05
2008/01
الإمامة

من هو الإمام؟

وما هي صفاته؟

ومن يعينه؟

وما سمته وعلائمه؟

هذه أسئلة جديرة بالمطالعة.

الإمام عليه السلام هو خليفة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم فيما كان للرسول من عزل ونصب وسلطان وشأن وحفظ للدين وتبليغ للأحكام وطهارة وقداسة.

منتهى الأمر أن الرسول يخبر عن الله تعالى والإمام يخبر عن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم.

صفات الإمام هي صفات الرسول صلى الله عليه وآله وسلم غالباً فكل منهما عالم ورع شجاع جواد حسن الأخلاق لطيف الشمائل طاهر النفس معصوم وسيأتي معنى العصمة غيور ملتزم بالأحكام عامل بما يقول زكي الجوارح.

يعين الإمام ... تفاصيل »


05
2008/01
النبي صلى الله عليه وآله

أرأيت الأنظمة الفاسدة التي تدير دفتها الحكومات؟

أرأيت الحروب الطاحنة والأغلال التي على الناس من جراء القوانين المدنية؟

هل فكرت يوماً في أن إنساناً واحداً كم تضغط عليه العائلة والبيئة والحكومة وكم سلبت راحته العادة والعرف؟

هل فكرت إن الإنسان وهو حر مغلول يداه مقيد رجلاه مطوق عنقه على كل من لسانه وعينه وأذنه رقباء وثم لا ترجع المنفعة إليه وإنما قيدته بهذه القيود الجهل والاستعباد والاستغلال، الإنسان مسكين وأي مسكين..

انه ينشأ في ظلمات الرحم ثم يقيد بالمهد فإذا شب وزعم انه تخلص من السجون فإذا بكابوس الجهل والفقر وضغوط المرض والأنظمة ... تفاصيل »


05
2008/01
الله عادل

قد يرى الشخص إنساناً يجور في الحكم فيسأل عن سبب جوره.

والجواب على ذلك:

إنه جاهل لا يعرف وجه الحق ولهذا يجور إنه يتوخى بهذا الجور جلب نفع إلى نفسه فإن المبطل يرشيه مثلاً ولهذا يجور إنه يريد بذلك دفع ضرر المبطل إذ لو لم يحكم له ضره فيجور فراراً عن الضرر.

إنه يميل نحو المبطل فإنه قريب أو صديق له ولهذا يجور إنه خبيث يحب الباطل ويكره الحق.

هذه أجوبة تقع في السؤال عن علة الجور في الحكم ومثل هذه الأجوبة تقع في السؤال عن علة الجور في سائر الشؤون.

فمن يقدم الرجل المستحق للتأخير على العالم المستحق للتقديم لابد وأن يكون لأحد هذه الأسباب.

ومن ... تفاصيل »


05
2008/01
لزوم التعريف

لو كان إله آخر لزم أن يعرف نفسه وتظهر آثار ملكه لكنا لم نعرف عن ذلك شيئا فليس في الكون إله ثان.

وقد أشار القرآن الحكيم إلى طرف من الاستدلال.

قال تعالى ما اتخذ الله من ولد وما كان معه من إله إذاً لذهب كل إله بما خلق ولعلا بعضهم على بعض سبحان الله عما يصفون.

وقال سبحانه لو كان فيهما إلهة إلا الله لفسدتا فسبحان الله رب العرش عما يصفون.

وقال عزوجل قل الحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى الله خير أما يشركون أم من خلق السماوات والأرض وأنزل لكم من السماء ماءاً فأنبتنا به حدائق ذات بهجة ما كان لكم أن تنبتوا شجرها أإله مع الله بل هم قوم يعدلون أم ... تفاصيل »


05
2008/01
قول الثنوية

يجيب الثنوية الإلهان هما النور والظلمة.

نقول النور مخلوق ممكن فلا يكون إلها والظلمة مخلوقة ممكنة فلا تكون إلهاً إذاً فمن. يقول بتعدد الإله بهذه الحجة قوله ساقط.

قول النصارى

يجيب النصارى الآلهة هم الله والمسيح وروح القدس.

نقول المسيح عليه السلام كان بشراً والبشر لا يكون إلها وما هو روح القدس وما. الدليل على كونه إلهاً وما الفرق بين روح القدس وسائر الملائكة حتى احتجز هو وحده بينهم كرسي الألوهية.

المشركون

يجيب المشركون الأصنام هي الآلهة وهي شريكة لله.

وعبدة الأبقار يقولون إن الشريك للإله هي الأبقار.

نقول هل الصخرة ... تفاصيل »


 






 




الرئيسية | رجوع | للأعلى